ثلاثة قتلى بتحطم طائرة في أميركا   
السبت 1432/10/20 هـ - الموافق 17/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 6:52 (مكة المكرمة)، 3:52 (غرينتش)

صورة أرشيفية لاستعراض جوي في رينو بولاية نيفادا (الفرنسية)

قتل شخصان وجرح عشرات آخرون الجمعة في رينو بولاية نيفادا (غرب الولايات المتحدة) عندما تحطمت طائرة قديمة في استعراض جوي بالقرب من الجمهور، حسب ما ذكرته وسائل الإعلام الأميركية.

وذكرت محطة التلفزيون المحلية "كولو" -نقلا عن عيادة طبية قريبة من مكان الحادث- أن شخصين على الأقل قتلا، ولكن هذه الحصيلة قد ترتفع، إذ تحدثت وسائل إعلام عن سقوط 12 قتيلا و75 جريحا.

ولم يؤكد أي مصدر رسمي حتى الآن حصيلة الحادث. ومع ذلك، قال رئيس جمعية السباق الجوي في رينو مايك هيوتن إنه يعتقد وقوع قتلى في صفوف المتفرجين، حسب الصور التي بثتها محطة التلفزيون المحلية "أم أس أن بي سي".

ومن ناحيته، قال الشاهد جيرالد لينت لصحيفة رينو غازيت جورنال "إنها مجزرة وكأن قنبلة قد انفجرت". وأشار إلى أن "رجلا قد انشطر إلى قسمين وهناك دم في كل مكان..، هناك أياد وأرجل".

وأوضح مايك هيوتن أن قائد الطائرة قد توفي على ما يبدو، وهو يعمل في قطاع العقارات في فلوريدا ويبلغ من العمر 80 عاما، حسب محطات التلفزة.

وأشار هيوتن إلى أن الحادث دمر بشكل كامل تقريبا الصفوف الأمامية من المنصة.

وبث شريط فيديو على محطات التلفزة الأميركية وعلى الإنترنت أظهر الطائرة -وهي من نوع موستينغ بي-51 تعود إلى الحرب العالمية الثانية- وقد تحطمت بالقرب من المنصة بعد أن اصطدمت بالأرض. ومن الصعب مع ذلك معرفة ما إن كانت قد تحطمت مباشرة على الجمهور أو بالقرب منه.

وحسب المتحدث باسم الحدث، فإن سباقا كان يجري بين طائرات قديمة، وكان قائد الطائرة في الدورة الأولى أو الدورة الثانية من السباق عندما وجه نداء استغاثة قبل أن تتحطم الطائرة.

وأضاف "لا نعرف سبب تحطم الطائرة. وقد اتصل قائد الطائرة وخرج من السباق، وهذا ما يحصل عندما تكون هناك مشكلة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة