دول بالبلقان تجتمع لمحاربة إنفلونزا الطيور   
الأحد 1426/10/18 هـ - الموافق 20/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:36 (مكة المكرمة)، 22:36 (غرينتش)
خبراء الصحة متخوفون من تحول فيروس إنفلونزا الطيور لوباء عالمي (رويترز)
عقد مسؤولون من 14 دولة في البلقان والبحر الأسود مؤتمرا مشتركا في اليونان لمواجهة مرض إنفلونزا الطيور.
 
والتزمت الدول المشاركة في ختام المؤتمر بتطوير تعاونها لمكافحة الفيروس عبر تنسيق خطط عملها الوطنية وتبادل المعلومات وتنظيم لقاءات دورية.
 
وقال المفوض الأوروبي للصحة ماركوس كيبريانو إن الاتحاد الأوروبي ملتزم بتقديم المساعدة التقنية التي تحتاج إليها الدول المجاورة لمكافحة المرض.
 
وأضاف كيبريانو على هامش المؤتمر بأن الاتحاد لا يملك الوسائل الفعلية لتأمين مساعدة مالية بهذا الشأن.
 
وقال وزير الصحة اليوناني نيكيتا كاكلامانيس إن بعض الدول المشاركة في المؤتمر طلبت مساعدة مالية.
 
وشارك في فعاليات المؤتمر كل من اليونان وقبرص وألبانيا وبلغاريا والبوسنة والهرسك وكرواتيا ومقدونيا ورومانيا وتركيا وصربيا فضلا عن أرمينيا وجورجيا ومولدافيا وروسيا, فيما اعتذرت أذربيجان وأوكرانيا عن المشاركة في المؤتمر.
 
يشار إلى أن أربع دول مشاركة سجلت فيها إصابات بالفيروس وهي تركيا ورومانيا وكرواتيا وروسيا.


 
قرارات جماعية
ويأتي انعقاد المؤتمر متزامنا مع موافقة قادة منتدى آسيا والمحيط الهادئ (أبيك) في ختام قمتهم التي عقدت في كوريا الجنوبية على اتخاذ قرارات جماعية استعدادا لاحتمال انتشار وباء إنفلونزا الطيور.
 
ووافق المجتمعون على اتخاذ إجراءات مشتركة تتمثل بالمساعدة التقنية بين الدول الأعضاء للحد من انتشار المرض بين الطيور والبشر, ووضع لائحة بأسماء الخبراء والمعاهد التي سيتم تعبئتها في المنطقة فور ظهور بوادر أزمة.
 
حالة جديدة
وفي أحدث اكتشافات إنفلونزا الطيور صرح مسؤولون كنديون إنه تم اكتشاف حالة جديدة للإصابة بالمرض في بطة بمزرعة في جنوب غرب كولومبيا البريطانية.
 
وقال الدكتور جيم كلارك من وكالة التفتيش الصحي الكندية إنه تم إخطار المسؤولين بإصابة الطائر, مشيرين إلى أن الاختبارات إشارت إلى أن الإصابة هي بالفيروس المسبب لإنفلونزا الطيور مشيرا إلى أن هناك حاجة لإجراء المزيد من الاختبارات.
 
وكانت إندونيسيا أعلنت قبل يومين وفاة شخصين إثر إصابتهما بالفيروس, ليرتفع عدد القتلى في البلاد جراء المرض إلى سبعة.
 
وفي الصين أعلنت وزارة الصحة قبل أيام  أول حالة وفاة بسبب إنفلونزا الطيور، بعد أن توفيت امرأة في إقليم أنهوي الشرقي تعمل في صناعة الدواجن إثر إصابتها بفيروس "H5N1".
 
ورغم تأكيد المسؤولين في منظمة الصحة العالمية أن فرص انتقال الفيروس من الطيور إلى البشر لازالت ضئيلة، فإنهم يشددون على ضرورة دعم جهود مراقبة انتشار الفيروس في كافة أنحاء العالم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة