شلقم يبحث مع بلير توطيد العلاقات الثنائية   
الثلاثاء 1424/12/20 هـ - الموافق 10/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شلقم وزوجته في مطار هيثرو (الفرنسية)
يجري وزير الخارجية الليبي محمد عبد الرحمن شلقم خلال زيارته إلى بريطانيا مباحثات مع رئيس الوزراء توني بلير تهدف إلى إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وتعد هذه الزيارة التي وصفت بالتاريخية هي الأولى لوزير خارجية ليبي للعاصمة البريطانية منذ تولي العقيد معمر القذافي السلطة عام 1969.

من جانبها اعتبرت الخارجية البريطانية الزيارة التي تستمر لمدة يومين أنها حجر الأساس في توطيد العلاقات "وخطوة في اتجاه عودة ليبيا إلى المجتمع الدولي".

وتأتي الزيارة عقب محادثات ثلاثية الأطراف جرت بين وفود ليبية وأميركية وبريطانية في لندن الأسبوع الماضي بحث المسؤولون خلالها سبل تخفيف العقوبات عن طرابلس.

وتسعى كل من لندن وواشنطن لإعادة طرابلس إلى المجتمع الدولي بعد أن دفعت الأخيرة تعويضات لضحايا طائرة لوكربي والإعلان عن استعدادها للتخلص من أسلحة الدمار الشامل.

من جانب آخر قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر إن اللقاءات التي تشهدها لندن بين المسؤولين الليبيين والبريطانيين إيجابية، وإن تخلي ليبيا عن أسلحة الدمار الشامل فتح الباب أمام علاقات أفضل مع الولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة