واشنطن تمنع محققين يمنيين من الوصول إلى غوانتانامو   
السبت 1422/12/25 هـ - الموافق 9/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

معسكر إكس راي في قاعدة غوانتانامو الأميركية بكوبا
قالت صنعاء إن السلطات الأميركية رفضت السماح لفريق من المحققين اليمنيين بالوصول إلى قاعدة غوانتانامو الأميركية في كوبا. وكان فريق المحققين بصدد تفقد أوضاع 32 يمنيا معتقلين بين أسرى حركة طالبان وتنظيم القاعدة.

وقال مسؤول يمني طلب عدم الكشف عن اسمه إن فريق المحققين لم يصل إلى القاعدة الأميركية, وعاد من لندن بعدما أبلغته السلطات الأميركية بأنه ليس بالإمكان السماح للفريق بزيارة المعتقلين في الوقت الحالي.

ولم يذكر المسؤول سبب الرفض, ولكنه أشار إلى أن الوفد سيتوجه مجددا إلى معسكر إكس راي بغوانتانامو خلال الأسابيع المقبلة, بعد الحصول على إذن من السلطات الأميركية. وكانت صنعاء قد أعلنت في العشرين من فبراير/ شباط الماضي أن فريقا من محققيها سيتوجه إلى غوانتانامو للمشاركة في استجواب المعتقلين اليمنيين.

وقد ذكرت صحيفة 26 سبتمبر الأسبوعية الناطقة باسم الجيش اليمني أن 32 يمنيا هم بين المعتقلين في قاعدة غوانتانامو. وقالت الصحيفة إن المحققين يرغبون في الحصول على معلومات من المعتقلين اليمنيين يمكن أن تسهم في الكشف عن المسؤولين عن تفجير المدمرة الأميركية كول بميناء عدن في أكتوبر/ تشرين الأول 2000 وراح ضحيته 17 بحارا أميركيا.

وتشتبه الولايات المتحدة في أن تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن هو المسؤول عن تلك العملية، كما توجه إليه الاتهام في تدبير هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي على نيويورك وواشنطن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة