تعديل وزاري في حكومة ميانمار   
الجمعة 1422/8/29 هـ - الموافق 16/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أجرت حكومة ميانمار التي يسيطر عليها الجيش تغييرات وزارية لشغل حقائب خلت بسبب إنهاء خدمات عدد من الوزراء والمسؤولين. وقال مراقبون إن إقالة هؤلاء المسؤولين تأتي في إطار حملة يعتقد أنها تستهدف القضاء على الفساد ودفع دماء جديدة للسلطة.

ووفقا للتعديل سيشغل تن ون الوزير السابق بمكتب رئيس الوزراء والذي كان يعمل أيضا سفيرا سابقا لبلاده في الولايات المتحدة سيشغل حقيبتي الثقافة والعمل كما سيتولى الفريق تن نغوي وزارة للتعاون.

وستضم حقيبة الهجرة والسكان إلى وزير الشؤون الاجتماعية والتأهيل اللواء سين هتوا.

وجاءت عملية إعادة توزيع الحقائب الوزراية لملء المواقع الشاغرة بعد انتهاء خدمات سبعة من المسؤولين الكبار بينهم اثنان من الجنرالات الأسبوع الماضي.

وقد أقالت السلطات وزير الشؤون العسكرية اللواء تن هلا وهو يخضع الآن للتحقيق بتهم رشي وفساد.

وكانت وسائل إعلام حكومية قد ذكرت يوم الأحد الماضي أنه تم إحالة خمسة وزراء آخرين إلى التقاعد بينهم نائب رئيس الوزراء اللواء البحري ماينغ خن واللواء تن تون وهما في نهاية الستينات من العمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة