الاتفاق على تشكيل محكمة بكينيا حول العنف بعد الانتخابات   
الخميس 1429/12/21 هـ - الموافق 18/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 2:47 (مكة المكرمة)، 23:47 (غرينتش)
1300 شخص قتلوا في المواجهات التي أعقبت انتخابات الرئاسة بكينيا (الفرنسية-أرشيف)
اتفق الرئيس الكيني مواي كيباكي ورئيس الوزراء رايلا أودينغا على تشكيل محكمة خاصة لمحاكمة متهمين بالتورط في أعمال العنف التي أعقبت انتخابات الرئاسة في وقت مبكر من العام الحالي.
 
ويمثل هذا الاتفاق خطوة رئيسية في تنفيذ تقرير يتعلق بأعمال العنف التي خلفت 1300 قتيل وشردت 300 ألف آخرين.
 
وبموجب الاتفاق ستشكل لجنة من الائتلاف الحكومي لإعداد مشروع قانون بشأن تشكيل المحكمة سيحال بعد ذلك للبرلمان لإجازته.
 
وكان التقرير بشأن أعمال العنف قد دعا لمحاكمة نحو عشرة أشخاص أمام محكمة كينية خاصة أو إرسالهم للمحاكمة أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.
 
وقد تسبب ذلك التقرير الذي أعده القاضي فيليب واكي بعاصفة سياسية, حيث عدت توصياته بمنزلة اختبار لتعهدات كينية بالتخلص من الفساد.
 
يشار إلى أن كيباكي وأودينغا يقودان حكومة تقاسم سلطة شكلت لإنهاء أسوأ موجة لأعمال العنف في كينيا منذ استقلالها.
 
وقد اندلعت الاضطرابات الدامية بعد إعلان كيباكي فوزه في الانتخابات التي زعمت المعارضة تزويرها. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة