أربعة وزراء جدد بثاني تعديل حكومي بالمغرب   
الخميس 2/8/1436 هـ - الموافق 21/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 6:42 (مكة المكرمة)، 3:42 (غرينتش)

أعلن القصر الملكي المغربي الأربعاء أن الملك محمد السادس عين أربعة وزراء جدد من أحزاب سياسية تشكل الائتلاف الحاكم، وذلك في إطار تعديل حكومي محدود يتعلق خصوصا باستقالة عضوين في الحكومة.

وهذا التعديل هو الثاني في الحكومة التي تشكلت بعد انتخابات عام 2011 عقب احتجاجات على غرار انتفاضات الربيع العربي، جعلت المملكة تطبق إصلاحات محدودة. 

وفي عام 2013، عين الملك 19 وزيرا بعد أن توصل رئيس الوزراء عبد الإله بنكيران إلى اتفاق لتشكيل حكومة ائتلافية جديدة، وأضعف ذلك حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء وحاز 107 مقاعد في البرلمان المؤلف من 395 مقعدا. 

وسيحل ثلاثة من الوزراء الجدد محل الوزراء المسؤولين عن العلاقات البرلمانية والتعليم العالي والتدريب المهني بعد أن قدموا استقالاتهم. وسيحل الرابع محل وزير الرياضة محمد أوزين الذي أقيل في يناير/كانون الثاني الماضي بعد أن غمرت مياه الأمطار الغزيرة ملعبا لكرة القدم، مما حال دون إقامة مباراة في الدور قبل النهائي ببطولة كأس العالم لكرة القدم للأندية.

وقالت وكالة المغرب العربي للأنباء إن عبد العزيز العماري عين وزيرا مكلفا بالعلاقات مع البرلمان خلفا للحبيب الشوباني، وإن جميلة المصلي عينت وزيرة منتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي خلفا لسمية بنخلدون، وهما من أعضاء حزب العدالة والتنمية. 

وكان الشوباني وسمية استقالا بعد أن أصبحا موضوعا لتكهنات وسائل الإعلام المحلية في الأشهر الأخيرة بسبب علاقة شخصية بينهما.  

وعين اثنان من أعضاء حزب الحركة الشعبية هما خالد البرجاوي وزيرا منتدبا لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، وإدريس مرون وزيرا للتعمير وإعداد التراب الوطني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة