الجيش اللبناني يحاصر قواعد فلسطينية على الحدود مع سوريا   
الخميس 1426/9/25 هـ - الموافق 27/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:34 (مكة المكرمة)، 17:34 (غرينتش)

500 جندي إضافي نقلوا إلى محيط القواعد الفللسطينية (الفرنسية-أرشيف)

أحكم الجيش اللبناني حصاره على قواعد لتنظيمين فلسطينيين مواليين لسوريا على الحدود السورية اللبنانية غداة تشييع موظف لبناني كان يقوم بترسيم الحدود بين البلدين.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ضابط لبناني اليوم الخميس قوله إن طرق الإمداد والطرق البرية بين القواعد قد قطعت. وأشارت مصادر أخرى إلى تسيير دوريات بين بلدتي حلوة والسلطان يعقوب القريبتين من الحدود.

وذكر مصدر عسكري لبناني أمس أن الجيش دفع إلى المنطقة التي تشهد منذ يومين توترا نحو 500 جندي إضافي مدعومين بـ50 آلية بينها دبابات.

وأكد المصدر أن هذه القوات قامت بسد المنافذ المؤدية إلى القواعد وهي اثنتان خاصتان بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة وخمس أخرى لتنظيم فتح الانتفاضة.

وكان الجيش اللبناني قد انتشر حول المواقع في وقت سابق من الشهر الماضي بعد أن أشارت مصادر أمنية لبنانية إلى أن عناصر فلسطينية تقوم بتهريب السلاح من سوريا إلى لبنان.

وأطلقت أمس الأول نيران مجهولة على المساح اللبناني محمد إسماعيل الذي كان يقوم بترسيم الحدود فأردته.

والتقى ضباط لبنانيون أمس مع مسؤول بفتح الانتفاضة -التي نفت في وقت سابق علاقاتها بالقضية- بغرض فتح تحقيق في الحادث.

كما بحث موضوع الانتشار العسكري اللبناني أمس خلال اتصال بين الأمين العام للجبهة الشعبية القيادة العامة أحمد جبريل ورئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة.

السنيورة سيستأنف حواره مع الفصائل (الفرنسية)

لا اقتحام
وفي بيروت قال وزير الإعلام غازي العريضي للجزيرة إنه لا يوجد قرار باقتحام أي من المواقع الفلسطينية مشيرا إلى أن السنيورة سيستأنف الحوار مع الفصائل بشأن السلاح الفلسطيني.

ومعلوم أن السنيورة كان قد اجتمع الشهر الماضي مع وفد يمثل فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وآخر يمثل الفصائل المقيمة في دمشق بهدف نزع السلاح الموجود خارج المخيمات بصورة سلمية.

يشار إلى أن التعزيزات جاءت بعد يوم من صدور تقرير للأمم المتحدة يقول إن الأسلحة مازالت تتدفق عبر الحدود السورية إلى فلسطينيين في لبنان.


وقال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان في تقرير أعده مبعوثه الخاص تيري رود لارسن إلى مجلس الأمن "إن التدفق غير المشروع للأسلحة والأشخاص" عبر الحدود السورية اللبنانية يقوض جهود بيروت للسيطرة على أراضيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة