حزب الله يتهم قوى لبنانية باستدراج التدخل الأجنبي   
الأحد 1427/4/22 هـ - الموافق 21/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 17:24 (مكة المكرمة)، 14:24 (غرينتش)

فتح الانتفاضة طالبت بتحقيق في اشتباكات الأربعاء والجيش اللبناني رفض (الفرنسية-أرشيف)
اتهم نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم بعض الأطراف اللبنانية بمحاولة استدراج التدخل الأجنبي في شؤون البلاد.

وقال إن من يلجأ إلى الوصاية الأجنبية ليتقوى على الآخرين إنسان لا يهتم بمصلحة لبنان.

الجيش والانتفاضة
في سياق آخر طالبت حركة فتح الانتفاضة اليوم بتشكيل لجنة تحقيق مشتركة مع الجيش اللبناني بشأن الاشتباكات بين الطرفين على الحدود اللبنانية السورية الأربعاء الماضي والتي قتل فيها جندي لبناني وأصيب اثنان من مقاتلي الانتفاضة.

وقال مسؤول الحركة في لبنان أبو فادي حماد إن المطالبة لاتعني "أننا ضد السيادة اللبنانية"، معربا عن احترامه لوجهة نظر قيادة الجيش اللبناني التي رفضت مبدأ تحقيق مشترك.

وكانت قيادة الجيش اللبناني قد أعلنت في بيان رفضها أي تحقيق مشترك مؤكدة أن الأمر في عهدة القضاء اللبناني.

ووصف المتحدث باسم التنظيم الفلسطيني الذي يتزعمه العقيد أبو موسى ويتخذ مقرا له في دمشق الاشتباكات بأنها "عابرة وغير مقصودة" معربا عن "الحزن" لسقوط عنصر من الجيش اللبناني في الاشتباكات.

من ناحية أخرى أعرب حماد عن أمله بأن يؤدي الحادث "إلى تسريع الحوار المنتظر بين الحكومة اللبنانية والفلسطينيين".

واتهم بعض قوى 14 آذار المناهضة لدمشق والتي تمثل غالبية الحكومة بتوجيه "اتهامات جاهزة لحادث عابر" متسائلا "دعوة البعض للحسم العسكري لإنهاء وجود السلاح الفلسطيني خارج المخيمات هي خدمة لمن؟".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة