نادال يهزم فيدرر ويبلغ نهائي بطولة فرنسا   
السبت 1426/4/27 هـ - الموافق 4/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:38 (مكة المكرمة)، 12:38 (غرينتش)

نادال (يمين) يتلقى التهنئة من فيدرر عقب اللقاء (رويترز)

 
أكد نجم التنس الإسباني الشاب رافايل نادال أنه بات قريبا من احتلال قمة لاعبي التنس في العالم بعد أن أطاح بالسويسري روجيه فيدرر المصنف الأول على العالم من بطولة فرنسا المفتوحة ثاني البطولات الكبرى للموسم الحالي وصعد على حسابه إلى المباراة النهائية للبطولة.
 
وسيلتقي نادال الذي احتفل ببدء عامه التاسع عشر غدا الأحد مع الأرجنتيني ماريانو بويرتا الذي تأهل بدوره على حساب الروسي نيكولاي دافيدنكو.
 
وفي المباراة الأولى حقق نادال المصنف رابعا الفوز عن جدارة مساء أمس الجمعة على ملاعب رولان غاروس، وتفوق في ثلاث مجموعات مقابل واحدة بواقع أشواط 6-3 و4-6 و6-4 و6-3.

وحقق نادال إنجازا رائعا بتأهله لنهائي بطولة فرنسا في أول مشاركة له في البطولة وبات يأمل بالفوز ليكرر الإنجاز الذي حققه السويدي ماتس فيلاندر عندما نال اللقب في أول مشاركة له عام 1982.
 
وفي المقابل، جاءت هزيمة فيدرر لتخرجه للمرة الثانية من نصف نهائي إحدى البطولات الكبرى بعدما أطاح به الروسي مارات سافين من نصف نهائي بطولة أستراليا بداية العام الجاري.
 
وكان فيدرر فشل العام الماضي في الفوز ببطولة فرنسا رغم أنه فاز بالبطولات الثلاث الكبرى الأخرى في أستراليا المفتوحة وويمبلدون الإنجليزية وفلاشينغ ميدوز الأميركية.

ووصف نادال فوزه على فيدرر بأنه أمر لا يصدق، بينما اعترف فيدرر بأن منافسه كان الأفضل وأكد أنه استحق الفوز.
 

بويرتا تأهل للنهائي على حساب دافيدنكو (الفرنسية)

بويرتا المقاتل
وفي المباراة الثانية كان الفوز من نصيب لاعب أعسر آخر هو بويرتا غير المصنف الذي تغلب على  دافيدنكو المصنف ثاني عشر 6-3 و5-7 و2-6 و6-4 و6-4 في نصف نهائي البطولة الكبرى.
 
وجاءت المباراة متكافئة ومتقلبة قبل أن يدين الفوز لبويرتا المصنف 37 بين لاعبي العالم بعد 3 ساعات و30 دقيقة من اللعب.
 
وهذه هي المرة الأولى التي يبلغ فيها بويرتا (26 عاما) المباراة النهائية لإحدى البطولات الأربع الكبرى, حيث كانت أفضل نتائجه السابقة هي الخروج من الدور الثالث لبطولة فرنسا.
 
جدير بالذكر أن بويرتا كان قد تراجع في العام الماضي إلى المركز 440 بسبب إيقافه لتناوله منشطات, لكنه بدأ هذا العام بقوة وفاز ببطولة الدار البيضاء المغربية علما بأنه اختصاصي في الملاعب الترابية.
 
لقب الزوجي المختلط
من جهة أخرى، فازت السلوفاكية دانييلا هانتشوفا وشريكها الفرنسي فابريس سانتورو بلقب الزوجي المختلط بعد أن وضعا نهاية لأحلام الأميركية العجوز مارتينا نافراتيلوفا في نيل لقبها التاسع والخمسين في البطولة الكبرى حيث خسرت المباراة النهائية مع شريكها الهندي لياندر بايس 3-6 و6-3 و6-2.

وكانت نافراتيلوفا (48 عاما) حصدت 341 لقبا في جميع المسابقات للفردي والزوجي (منها 56 في البطولات الأربع الكبرى) وفازت بـ 167 لقبا في منافسات الفردي (18 في الدورات الأربع الكبرى) خلال مسيرتها الاحترافية بين عامي 1975 و1994. 

وبعد الاعتزال عادت اللاعبة للملاعب عام 2002, حيث أضافت لقبين في الزوجي المختلط مع بايس بالذات في بطولتي أستراليا المفتوحة وويمبلدون الإنجليزية عام 2003.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة