قتيلان في احتجاجات بأوغندا   
الجمعة 26/5/1432 هـ - الموافق 29/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:36 (مكة المكرمة)، 19:36 (غرينتش)

الشرطة أطلقت على المتظاهرين الرصاص والغازات المدمعة (الفرنسية)

قتل شخصان وأصيب أكثر من مائة آخرين على يد قوات الأمن في أوغندا، في احتجاجات على اعتقال زعيم المعارضة كيزا بيسيجي.

وأعلن متحدث باسم الداخلية عن إصابة 121 شخصا واعتقال أكثر من 350 من أنصار المعارضة، الذين نظموا مظاهرات في عدد من البلدات والأقاليم.

ويقود بيسيجي –الذي اعتقل أمس الخميس للمرة الرابعة خلال هذا الشهر- حركة احتجاج على غلاء المعيشة، ووجهت إليه السلطات تهم التحريض على العنف والمشاركة في تجمع محظور.

وأغلق أنصار بيسيجي الطرقات بإطارات مشتعلة، واشتبكوا مع رجال الشرطة الذين أطلقوا عليهم الرصاص الحي والغازات المدمعة.

ويقود بيسيجي -الذي خاض الانتخابات الرئاسية أمام الرئيس يوري موسيفيني وانهزم فيها- مسيرات ضد الحكومة تحت شعار "الذهاب إلى العمل سيرا على الأقدام" وهي مسيرات تهدف ظاهريا للاحتجاج على ارتفاع أسعار الغذاء والوقود.

وخسر بيسيجي أمام موسيفيني في ثلاث جولات انتخابية قال إنه جرى تزويرها لصالح الرئيس الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة