كرواتيا توقع اتفاقية الشراكة الأوروبية الشهر القادم   
الجمعة 1422/2/4 هـ - الموافق 27/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شعار الاتحاد الأوروبي
قالت كرواتيا اليوم إنها أكملت المحادثات التمهيدية حول القوانين وتحرير السوق وامتلاك العقار والأراضي مع الاتحاد الأوروبي وعبرت عن أملها في التوقيع على اتفاق بشأن انضمامها للعضوية الأوروبية في مايو/ أيار القادم.

وقال كبير المفاوضين الكروات نيفين ميميكا في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة زغرب إنه يتوقع أن تقوم بلاده بالتوقيع بالأحرف الأولى على اتفاقية الشراكة الأوروبية في بروكسل في 14 مايو/ أيار القادم ما لم يطرأ أي تغيير على ذلك لأسباب إجرائية.

وأضاف ميميكا أن التوقيع النهائي على هذه الاتفاقية سيتم في سبتمبر/ أيلول القادم، ومن ثم تعرض لاحقا على الأعضاء الأوروبيين الخمسة عشر للمصادقة عليها، وهو أمر قد يستغرق عامين كاملين.

وأشار إلى أن العثرة الرئيسية التي قد تحول دون المضي قدما في هذا الاتجاه يتمثل في إصرار كرواتيا على ضرورة تقييم مدى التقدم الذي تحرزه كل دولة مرشحة للعضوية بشكل مستقل.

وتخشى كرواتيا من أن يتم التعامل معها أسوة بجمهوريات يوغسلافيا السابقة الأخرى، وبالتالي حرمانها من الانضمام للاتحاد الأوروبي حتى تصبح الدول الأخرى جاهزة للعضوية.

وكانت مقدونيا قد وقعت على هذه الاتفاقية في وقت سابق من هذا الشهر، لتكون بذلك أول دولة من جمهوريات يوغسلافيا السابقة المرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي تقوم بذلك. وتأمل كل من يوغسلافيا وألبانيا والبوسنة في أن تحذو حذوها.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى تحفيز دول البلقان على حث الخطى لمواكبة المعايير الاقتصادية والسياسية الأوروبية بعد عقد من الحروب الأهلية والركود الاقتصادي الذي أبقاها بعيدا عن العضوية الأوروبية.

وقال ميميكا إن زغرب ستمنح ست سنوات لتعديل قوانينها كي تتلاءم مع التشريعات الأوروبية، وأربع سنوات لتمكين الأجانب من شراء العقارات والأراضي في كرواتيا.

وأوضح أن تحرير العقارات سيتم مناقشته بالتفصيل عندما تقدم كرواتيا طلب العضوية الكاملة وتبدأ محادثات الانضمام للاتحاد الأوروبي. وتعتزم كرواتيا تقديم هذا الطلب فور توقيعها على اتفاقية الشراكة الأوروبية.

تجدر الإشارة إلى أن الدول المرشحة للانضمام للاتحاد الأوروبي، هي قبرص ومالطا وهنغاريا وإستونيا وبولندا وجمهورية التشيك وسلوفينيا وبلغاريا ورومانيا وسلوفاكيا ولتوانيا ولاتفيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة