أستراليا تمهد الطريق لتسليم شقيقين للبنان   
الاثنين 1424/7/19 هـ - الموافق 15/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير العدل الأسترالي كريس إليسون إن بلاده تضع قواعد جديدة تمهد الطريق لتسليم شقيقين للبنان للتحقيق معهما فيما يتعلق بأنشطة إرهابية.

وأضاف أن القواعد تشمل اعتبار أستراليا لبنان من الدول التي يسمح لها بتسلم المتهمين بحيث يمكنها الاستجابة إذا تقدمت بيروت بطلب رسمي لتسليم عامل الحقائب بشركة طيران كانتاس الأسترالية بلال خزعل وشقيقه ماهر.

وأكد أن وضع هذه القواعد لا يستبق الحكم على الشقيقين فيما يتعلق بأي تحقيق منتظر لكنه يأتي في إطار التزام أستراليا بمكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن السلطات اللبنانية لم تتقدم حتى هذه اللحظة بأي طلب رسمي لتسلم الشقيقين لكنها أصدرت أوامر اعتقال بحقهما.

وقال إليسون إن القواعد الجديدة لا تلزم أستراليا بالموافقة على طلب التسليم إذا ما تقدم به لبنان، وأشار إلى أن القواعد المنظمة لذلك ستتبع وقد يرفض التسليم إذا ما كان المشتبه فيه من المحتمل أن يواجه التعذيب أو القتل أو المحاكمة بدوافع سياسية.

وكان الوضع القانوني للشقيقين -وكلاهما يحمل الجنسية الأسترالية- قد أزعج أستراليا التي تفتخر بأنها مؤيد قوي ونشط للحرب التي تقودها الولايات المتحدة على الإرهاب.

وربطت الولايات المتحدة بين بلال خزعل وبين عماد الدين بركات يركاس عضو تنظيم القاعدة المعروف باسم أبو دحداح المعتقل في إسبانيا منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2001 للاشتباه بقيامه بدور في هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 على الولايات المتحدة.

لكن خزعل المقيم في سيدني الذي صادرت السلطات الأسترالية جواز سفره العام الماضي بعد أن اعتبرته تهديدا أمنيا نفى في أحاديث لوسائل إعلام أسترالية أي صلة له بتنظيم القاعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة