علماء يزعمون اكتشاف طريقة لإضعاف الإيمان بالله   
الاثنين 6/1/1437 هـ - الموافق 19/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:58 (مكة المكرمة)، 11:58 (غرينتش)

يزعم علماء بجامعة يورك أنهم وجدوا طريقة للسيطرة على الدماغ، وذلك عبر توجيه قوة مغناطيسية نحو القشرة الأمامية الوسطية منه، وتمكنوا بهذه الطريقة من تقليل "الإيمان بالله" وتقليل التعصب تجاه المهاجرين.

وفي الدراسة التي أجريت بالتعاون بين جامعة يورك وفريق علمي من جامعة كالفورنيا أُعطي نصف المشاركين كمية قليلة من الطاقة التي لا تؤثر في أدمغتهم، والنصف الآخر تلقى ما يكفي من الطاقة المغناطيسية لتقليل النشاط في تلك المنطقة من الدماغ.

أظهرت التجربة أن الذين أُغلقت فيهم منطقة الدماغ المستهدفة مؤقتا سجلوا انخفاضا في الإيمان بالله أو الملائكة أو الجنة بنسبة 32.8%

وأظهرت التجربة أن الأشخاص الذين أُغلقت فيهم منطقة الدماغ المستهدفة مؤقتا سجلوا انخفاضا في الإيمان بالله أو الملائكة أو الجنة بنسبة 32.8%. كما أنهم كانوا أكثر إيجابية في أحاسيسهم تجاه المهاجرين الذين انتقدوا بلادهم بنسبة بلغت 28.5%.

ويزعم أحد العلماء في قسم علم النفس بجامعة يورك أن "الناس غالبا ما يتحولون إلى الاعتقاد الديني عندما يواجهون مشاكل. وقد أردنا معرفة ما إذا كانت منطقة الدماغ المرتبطة بحل المشاكل العويصة -مثل اتخاذ قرار بشأن كيفية تحريك الجسم للتغلب على عائق ما- لها علاقة أيضا بحل المشاكل المجردة التي يتناولها الاعتقاد الديني".

وأضاف العالم "لقد قررنا تذكير الناس بالموت لأن دراسة سابقة أظهرت أن الناس يلجؤون للدين للسلوى من الموت. وكما توقعنا وجدنا أنه عندما أغلقنا هذه المنطقة من الدماغ كان الناس أقل ميلا للجوء إلى الأفكار الدينية المطمئنة بالرغم من تذكيرهم بالموت".

وعلق عالم آخر بأن هذا الموضوع بحاجة لمزيد من البحث لفهم واف لكيفية انخفاض المعتقدات الدينية والتوجهات العرقية في هذه التجربة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة