كولومبيا تقتل ستة متمردين رغم محادثات السلام   
السبت 1426/12/15 هـ - الموافق 14/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 7:13 (مكة المكرمة)، 4:13 (غرينتش)
الحرب بين المتمردين والقوات الكولومبية مندلعة منذ أكثر من 41 عاما (الفرنسية-أرشيف)
أعلن الجيش الكولومبي أن جنوده قتلوا ستة متمردين ماركسيين على الأقل في اشتباكات وقعت الجمعة، بالرغم من استعداد زعماء المتمردين لجولة ثانية من محادثات السلام المبدئية الشهر المقبل.
 
ووقع الاشتباك مع متمردي جيش التحرير الوطني -وهي ثاني أكبر جماعة متمردة في كولومبيا- عندما واجهوا دورية للجيش في بلدة لالينادا الواقعة في جنوب غرب البلاد قرب الحدود مع الإكوادور.
 
وقالت الحكومة إن المعركة لن تعطل محادثات السلام التمهيدية التي بدأت في الشهر الماضي بكوبا.
 
وحضر الروائي الكولومبي غابرييل غارسيا ماركويز الحائز على جائزة نوبل في الأدب ودبلوماسيون من سويسرا وإسبانيا والنرويج الجولة الأولى.
 
ويشن جيش التحرير الوطني حربا ضد الدولة منذ عام 1964 إلى جانب الجماعة الأكبر حجما وهي القوات المسلحة الثورية الكولومبية التي لا تجري محادثات مع الحكومة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة