تنظيم عراقي: واشنطن تمهد لحرب أهلية بالعراق   
السبت 1425/1/8 هـ - الموافق 28/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شكك بيان صادر عن تنظيم عراقي غير معروف في صحة الوثيقة التي نسبتها قوات الاحتلال الأميركي في العراق لأبي مصعب الزرقاوي، الذي يوصف بأنه قيادي بارز في تنظيم القاعدة، يتحدث فيها عن استهداف المسلمين الشيعة في العراق، في ما اعتبره التنظيم تمهيدا أميركيا لحرب أهلية بين العراقيين، تتم بتحريض من قوات الاحتلال.

هذا ما جاء في صحيفة الخليج الإماراتية التي أضافت أن البيان الصادر عن تنظيم يطلق على نفسه اسم أنصار المجاهدين، قال إن القوات الأميركية بعد أن خاب ظنها، وتوحلت في مستنقع العراق وأرهقتها العمليات البطولية المتواصلة، خططت للترتيب لحرب طائفية وبطريقة خبيثة، متهما أميركا بافتعال وثيقة نسبتها إلى أحد قادة الجهاد في العراق، تزعم الوثيقة أن صاحبها يدعو لزرع فتنة طائفية.

الترابي ينتقد الإخوان
أبرزت صحيفة القدس العربي الانتقادات الحادة التي وجهها الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي المعارض في السودان حسن الترابي للتنظيم الدولي للإخوان المسلمين, وقال إن الإخوان المسلمين قاطعوا حكومة الإنقاذ عندما كان الترابي أحد رموزها, ولكنهم ساندوها بعد إقصائه, عازيا ذلك إلى تمرد الحركة التي يقودها على تنظيم الإخوان المسلمين.

وحمل الترابي بشدة على حلفائه السابقين في الحكم, واتهم الحزب الحاكم بالسعي إلى شق المؤتمر الشعبي كما فعل مع أحزاب أخرى, مؤكدا أنه لم ينجح في ذلك, رغم الإغراءات التي بذلها.

وأشاد الترابي بمواقف كل من الداعية يوسف القرضاوي, وزعيم حركة النهضة الإسلامية راشد الغنوشي, والداعية اليمني عبد المجيد الزنداني, ووصفها بأنها عادلة.


الاجتماع الوزاري لدول مجلس التعاون الخليجي الذي ينعقد اليوم في الرياض سيتبنى موقفا مناهضا لمشروع الشرق الأوسط الكبير

الراية

الشرق الأوسط الكبير
قالت صحيفة الراية القطرية إن الاجتماع الوزاري لدول مجلس التعاون الخليجي الذي ينعقد اليوم في الرياض سيتبنى موقفا مناهضا لمشروع الشرق الأوسط الكبير, وذلك انطلاقا من أن أي إصلاح في المنطقة لابد أن يستند إلى المحددات الداخلية, وليس استجابة لإملاءات أو تصورات خارجية.

وسيعقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون خلال اجتماعاتهم التي تستمر يومين جلسة خاصة لمناقشة التصورات وأوراق العمل الخليجية الخاصة بإصلاح الجامعة العربية وتحسين العمل العربي المشترك, وذلك للتوصل إلى ورقة واحدة لتقديمها للقمة العربية القادمة في تونس.

من جهة ثانية قالت صحيفة القبس الكويتية إن جنرالات الجيش التركي وصفوا مشروع الشرق الأوسط الأكبر بأنه غامض ومعظم معطياته غير واضحة. وأوضحوا في تقييمهم لمجمل التطورات الإقليمية والدولية أن ما تهدف إليه واشنطن من خلال هذا المشروع هو القضاء على الإرهاب وتحقيق العديد من التغييرات الجدية في الواقع السياسي والقانوني والتعليمي والاجتماعي والفكري في دول المنطقة.

وأشار الجنرالات إلى متابعة رئاسة الأركان للموضوع عن كثب ومن خلال الحوار مع واشنطن، وتوقعوا أن تكون المعطيات أكثر وضوحا خلال القمة الأطلسية التي ستنعقد في إسطنبول نهاية يونيو.


البنتاغون قام بنقل أبرز من شاركوا في اعتقال صدام حسين لأفغانستان للمشاركة في جهود اعتقال زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن والظواهري

الوطن

اعتقال نجل الظواهري
في تقرير لها من العاصمة الأميركية واشنطن قالت صحيفة الوطن السعودية إن القوات الباكستانية اعتقلت الدكتور خالد الظواهري, نجل الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري, وأن طائرة عسكرية أميركية نقلت النجل الأكبر للظواهري وزوجته وأطفاله الثلاثة بعد اعتقالهم على الحدود الباكستانية - الأفغانية إلى سفينة تابعة للبحرية الأميركية في المحيط الهادي.

وتردد أن القوات الباكستانية اعتقلت الظواهري الابن في منطقة جنوب وزير ستان, إضافة إلى عائلته ونحو عشرين من أتباع القاعدة.

وقالت الصحيفة أيضا إن وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون قامت بنقل أبرز من شاركوا في اعتقال الرئيس العراقي السابق صدام حسين إلى أفغانستان للمشاركة في جهود اعتقال زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن والظواهري.

وتؤكد مصادر متعددة في واشنطن أن بن لادن سيعتقل خلال الأشهر المقبلة، بل إن أجهزة أميركية تلقت تعليمات ببدء بحث الانعكاسات المحتملة في دول متعددة لاعتقال بن لادن أو الظواهري, أو مصرع أي منهما خلال محاولة اعتقاله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة