نواب ومفكرون روس يحذرون من المنظمات اليهودية   
السبت 1426/2/16 هـ - الموافق 26/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 2:52 (مكة المكرمة)، 23:52 (غرينتش)
بوتين يعد بسن قوانين لصالح اليهود (الفرنسية-أرشيف)
طلب عدد من السياسيين والمفكرين والعلماء الروس من النائب العام بتقييد حركة المنظمات اليهودية في البلاد، خوفا من حرب ثقافية واجتماعية تهدد المجتمع.
 
وقد وقع على العريضة التي رفعت للنائب العام فلاديمير أوستينوف خمسة آلاف شخص منهم عشرون نائبا برلمانيا وأعداد كبيرة من الرياضيين أمثال بطل العالم السابق للشطرنج بوريس سباسكي.
 
ومن العسكريين والمفكرين الموقعين الجنرال ليونيد إيفاتشوف نائب رئيس أكاديمية القضايا الجيوسياسية، والأكاديمي عالم الرياضيات إيغور تشافاريفيتش والعشرات من رجال الدين الأرثوذكس ومديري صحف يومية ودورية.
 
وتدعو الوثيقة إلى حظر كافة الجمعيات اليهودية التي تتهمها بالتطرف والقيام بعملية "إبادة مقنعة ضد الأمة الروسية وثقافتها".
 
ونددت العريضة خصوصا بكتاب قديم يستند إلى التلمود أعيد نشره عامي 1999 و2001 في روسيا بعنوان "كيتسور شولخان أروخ".
 
وأشارت إلى عدة جمل نسبت إلى هذا الكتاب الذي أثبت أن هناك عداء خطيرا نحو الأغيار وهم غير اليهود. من جانبهم يعتبر اليهود أن هناك موجة عداء كبيرة في روسيا نحوهم.
 
وقد أبدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رغبته في مكافحة هذه الظاهرة "بقوة القانون والرأي العام".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة