معاريف: ليبرمان يزور باريس سرا للقاء شخصية خليجية   
الجمعة 1436/3/5 هـ - الموافق 26/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:18 (مكة المكرمة)، 15:18 (غرينتش)

قالت صحيفة معاريف الإسرائيلية إن وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان بدأ أمس الخميس زيارة لباريس لم يعلن عنها سابقا، مرجحة أن يكون هدفها لقاء شخصية خليجية.

ونقلت الصحيفة عن ناطق باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية -لم تحدد اسمه- تأكيد هذه الزيارة، مشيرا إلى أنها "تتعلق بأمور تهم الوزارة" لم يحدد طبيعتها.

وذكرت معاريف أن ليبرمان أقام في فندق راق بباريس ترتاده عادة شخصيات خليجية، ولكنها لم تبين اسم الفندق ولم تعرّف بتلك الشخصيات.

وأضافت أنه "من المرجح أن يكون ليبرمان قد توجه إلى باريس للقاء إحدى الشخصيات الخليجية بغرض دفع الفكرة التي طرحها مؤخرا لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني في الإطار الإقليمي العربي".

ولم يؤكد حتى الساعة أي مصدر إسرائيلي لقاء ليبرمان أي شخصية خليجية أثناء الزيارة التي لم تبين الصحيفة مدتها.

وكان وزير الخارجية الإسرائيلي قد انتقد مؤخرا سياسة "الجمود السياسي" التي تنتهجها الحكومة الحالية برئاسة بنيامين نتنياهو.

وكتب ليبرمان في 16 ديسمبر/كانون الأول الجاري على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "لقد قدمت الاقتراح الذي اعتقدت أنه يجب عرضه، وهو ترتيب إقليمي متكامل ينظم علاقاتنا مع الدول العربية، ومع الفلسطينيين والعرب الإسرائيليين، أعتقد أنه يمكن أن يؤدي إلى اتفاق مستقر مع العالم العربي والفلسطينيين وتعزيز إسرائيل كدولة يهودية".

يذكر أن الفلسطينيين عارضوا بشدة مبادرة ليبرمان التي تتحدث عن نقل أراض يقطنها عشرات الآلاف من العرب في إسرائيل إلى الدولة الفلسطينية في إطار حل نهائي مع الفلسطينيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة