NBC تدافع عن ظهور مراسلها بالتلفزيون العراقي   
الاثنين 29/1/1424 هـ - الموافق 31/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مصور صحفي يمارس عمله في بغداد (أرشيف)
دافعت شبكة NBC الأميركية عن مقابلة مراسلها الحربي المخضرم بيتر أرنيت مع التلفزيون الحكومي العراقي والتي قال فيها إن "خطة الحرب (الأميركية) الأولى فشلت" مما عرضه لانتقادات من وسائل إعلام أميركية.

وقال بيان للشبكة إن "مقابلته المرتجلة مع التلفزيون العراقي أجريت كمجاملة مهنية وتشبه مقابلات أخرى أجرتها معه وسائل إعلام من مختلف أنحاء العالم". وأضاف البيان "كانت تصريحاته تحليلية في طبيعتها ولم تهدف إلى أي شيء آخر".

وأشاد بيان NBC بأداء أرنيت والطاقم المرافق قائلة إنهم "يخاطرون بحياتهم لنقل أنباء الحرب في العراق"، وإن "تغطيته المتميزة للحرب تتحدث عن نفسها".

وسبق أن فاز أرنيت بجائزة بوليتزر الصحفية وهو واحد من المراسلين القلائل الذين مازالوا يعملون لشبكة أميركية في بغداد.

وقال أرنيت في المقابلة إن مخططي الحرب الأميركيين أساؤوا تقدير مدى تصميم القوات العراقية.

وأضاف في مقتطفات نقلتها شبكات تلفزيون أميركية أن "أميركا تعيد الآن تقييم ميدان المعركة وتؤخر الحرب ربما لأسبوع وتعيد كتابة خطة الحرب. فشلت خطة الحرب الأولى بسبب المقاومة العراقية. إنهم يحاولون الآن كتابة خطة حرب أخرى".

وأشار أرنيت إلى أن "الرئيس بوش يواجه تحديا متزايدا بشأن إدارة الحرب وأيضا المعارضة للحرب". وأوضح أن الإدارة الأميركية تعتبر أن "تقاريرنا عن الخسائر البشرية هنا وعن مقاومة القوات العراقية تساعد من يعارضون الحرب ومن يتحدون تلك السياسة في تطوير حججهم في النقاش".

وذكرت التقارير الأميركية أيضا أن أرنيت أشاد بأسلوب معاملة بغداد للصحفيين دون إشارة للمراسلين الذين اعتقلتهم أو طردتهم السلطات العراقية.

يشار إلى أن إدارة الرئيس جورج بوش الأب لم تكن سعيدة بتقارير أرنيت أثناء حرب الخليج عام 1991 من بغداد لشبكة CNN، وأشارت إلى أنه ربما أصبح ناقلا للدعاية الإعلامية العراقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة