دعوة لاحترام الحقوق الإنسانية للمرضى النفسيين   
الأربعاء 1436/12/24 هـ - الموافق 7/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:40 (مكة المكرمة)، 6:40 (غرينتش)

دعت منسقة سياسة الصحة النفسية وتطوير الخدمات في منظمة الصحة العالمية الدكتورة ميشيل فونك إلى أهمية رفع الوعي بما يمكن القيام به لضمان حق الأشخاص المصابين بأمراض نفسية في الاستمرار في العيش بكرامة عبر احترام حقوقهم الإنسانية, وعبر تدريب العاملين في مجال الصحة على احترام الموافقة المسبقة للعلاج.

وقالت فونك -في مؤتمر صحفي في جنيف أمس الثلاثاء بمناسبة اليوم العالمي للصحة النفسية الذي يصادف العاشر من الشهر الجاري- إن حرمان الآلاف من الأشخاص الذين يعانون من ظروف الصحة العقلية في جميع أنحاء العالم من حقوقهم الإنسانية لا يقتصر على التمييز.

وأضافت أنهم أيضا عرضة للإيذاء النفسي والجسدي في كل مرافق الصحة النفسية والمجتمعية, وكذلك تدني مستوى الرعاية بسبب عدم وجود العدد الكافي من المهنيين الصحيين المؤهلين, إضافة إلى أن المرافق المتهالكة تؤدي إلى مزيد من الانتهاكات.

وذكرت أن بلدانا مثل الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة وإثيوبيا تشهد عدد حالات أكبر من الوفيات بين هؤلاء لأسباب مختلفة لا تتعلق بكون الدولة من الدول المتقدمة أو النامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة