اعتقال "عليوة" عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان بمصر   
الجمعة 2/9/1436 هـ - الموافق 19/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:50 (مكة المكرمة)، 6:50 (غرينتش)

قالت جماعة الإخوان المسلمين في مصر إن قوات الأمن اعتقلت عضو مكتب الإرشاد بالجماعة الدكتور محمد سعد عليوة في محافظة الجيزة عصر أمس الخميس، وحمّلت سلطة الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته.

وأوضحت الجماعة في بيان نشرته على موقعها الرسمي بالإنترنت، أنه تم اختطاف عليوة وإخفاؤه قسريا عندما كان في طريقه للعلاج بعد إصابته بأزمة صحية حرجة.

وأضافت أن اختطاف وإخفاء خمسة من أعضاء مكتب الإرشاد لن يثنيها عن المضي في تحرير الوطن وإنجاح الثورة.

ورغم أن السلطات الأمنية المصرية لم تعلن رسميا القبض على عليوة، فإن ابنته مروة أكدت صحة خبر القبض على والدها معربة عن قلقها على سلامته، وقالت إنها لم تره بعد.

وبالقبض على عليوة، يكون أغلب أعضاء مكتب الإرشاد قد اعتقلوا، وكان آخرهم محمود غزلان وعبد الرحمن البر ومحمد وهدان وعبد العظيم الشرقاوي الذين لم تعلن السلطات الأمنية عن مكان احتجازهم منذ القبض عليهم قبل نحو شهر. ولم يتبق خارج السجون سوى محمود عزت نائب المرشد العام، والأمين العام للجماعة محمود حسين المقيم خارج مصر.

يشار إلى أن محمد سعد عليوة أحد أعضاء مكتب الإرشاد القديم (أعلى هيئة تنفيذية)، كما أنه عضو بمكتب إدارة الأزمة الجديد الذي انتخب في فبراير/شباط 2014 لإدارة مكتب الإرشاد.

وتواجه جماعة الإخوان حملات دهم وقبض مستمرة من السلطات المصرية التي تقول إن قيادات الجماعة تحرض على العنف، بينما تعلن الجماعة باستمرار تمسكها بسلميتها في مواجهة ما تسميه انقلابا عسكريا، في إشارة إلى الإطاحة بمحمد مرسي أول رئيس مدني منتخب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة