زعامة المحافظين في بريطانيا تنحصر بين امرأتين   
الجمعة 4/10/1437 هـ - الموافق 8/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 6:10 (مكة المكرمة)، 3:10 (غرينتش)

فازت وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي بالمرتبة الأولى في الجولة ما قبل الأخيرة لاختيار مرشحَيْن لتولي زعامة حزب المحافظين ورئاسة الوزراء من قبل أعضاء الحزب وقاعدته الشعبية يوم 9 سبتمبر/أيلول القادم.

وحصلت ماي (59 عاما) في جولة التصويت التي أجريت أمس الخميس على 169 من أصوات نواب الحزب في مجلس العموم, بينما حلت وزيرة الدولة لشؤون الطاقة أندريا لادسم (53 عاما) في المركز الثاني بـ84 صوتا.

وقالت الوزيرة ماي عقب ظهور نتيجة التصويت إنها الأقدر على قيادة الحزب. وبات مؤكدا الآن أن رئاسة الوزراء ستتولاها امرأة, وذلك للمرة الثانية في تاريخ بريطانيا بعد مارغريت تاتشر التي تولت المنصب خلال ثمانينيات القرن الماضي.

وفي الجولة القادمة الحاسمة سيصوت 150 ألفا تقريبا من أعضاء حزب المحافظين في أنحاء بريطانيا لاختيار إحدى المرشحتين. وكان مرشحون آخرون بينهم عمدة لندن السابق بوريس جونسون ووزير العدل مايكل غوف، قد انسحبوا قبل أو خلال بدء التصويت الداخلي.

يذكر أن رئيس الوزراء الحالي ديفد كاميرون أعلن عقب تأييد أغلبية البريطانيين في استفتاء عام الشهر الماضي خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي، أنه سيستقيل من منصبه بما أنه قاد حملة لتأييد بقاء بريطانيا في الاتحاد.

ويقول مراقبون إنه رغم تقدم تيريزا ماي في جولتي التصويت الماضيتين, فإن فوزها غير مؤكد لأنها كانت من المدافعين عن البقاء في الاتحاد الأوروبي، خلافا لمنافستها لادسم التي دعمت حملة الخروج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة