جنوب أفريقيا تمهل البيض ستة أشهر لتسوية وضعية أراضيهم   
الأحد 1427/7/19 هـ - الموافق 13/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:25 (مكة المكرمة)، 22:25 (غرينتش)
مزارعون بيض بجنوب أفريقيا يحتجون على سياسة مصادرة الأراضي في زيمبابوي (الفرنسية-أرشيف)

منحت جنوب أفريقيا المزارعين البيض مهلة ستة أشهر للاتفاق على سعر بيع الأراضي الزراعية التي يسيطرون عليها لسكان البلاد الأصليين وإلا صودرت, بإطار خطة تصبح بمقتضاها 30% من الممتلكات بيد السود بحلول 2014, لإصلاح ما أفسده النظام العنصري بالمستعمرة البريطانية السابقة.
 
واعتبرت وزيرة الزراعة وشؤون الأراضي لولو هينغوانان أن الجدال بشأن الأسعار أحد الأسباب وراء الوتيرة الضعيفة التي يتم بها تسليم الأراضي للسود, مشيرة إلى أن الوزارة رصدت ممتلكات ستصادر إن لم يتفق على سعر لبيعها.
 
لن نضيع الوقت
وقالت هينغوانان إن "المهلة ستكون ستة أشهر لا أكثر ولا أقل "فليس لدينا الوقت للحديث عن عشر سنوات", مضيفة أنه عندما تنتهي المهلة فلن يضيع الوقت في التفاوض مع من رفضوا الامتثال للقرار.
 
وتصر جنوب أفريقيا على سياسة منهجية في التعامل مع مشكلة الأراضي الزراعية, وتشير إلى أن المصادرة ستكون آخر الحلول وسيكون أمام المزارعين البيض استئناف الأحكام.
 
وترفض مقارنتها بجارتها زيمبابوي حيث صادرت السلطات آلاف الهكتارات من المزارعين البيض, في سياسة شابها كثير من حوادث العنف.
 
ولحد الآن سوت السلطات نحو 90% من 80 ألف طلبا منذ انتهاء مهلة في ديسمبر/كانون الأول 1998, وحددت عام 2008 لإنهاء العملية. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة