مسيرات تضامنية مع الأسرى المضربين بسجون الاحتلال   
الجمعة 1435/7/11 هـ - الموافق 9/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:36 (مكة المكرمة)، 11:36 (غرينتش)

تنطلق بعد صلاة الجمعة عدة مسيرات في المدن الفلسطينية، وذلك تضامنا مع الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، وذلك بعد يوم من إضراب عام خاضه كافة المعتقلين ليوم واحد للتضامن معهم.

وقد دعت وزارة الأسرى ونادي الأسير والهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى لإقامة صلاة الجمعة أمام خيمة الاعتصام المقامة في ساحة بلدية البيرة بـالضفة الغربية قبل أن تنطلق مسيرة من الخيمة باتجاه مركز مدينة رام الله. 

ويواصل نحو 130 أسيرا إداريا إضرابهم عن الطعام لليوم الـ16 على التوالي، مطالبين بكسر سياسة الاعتقال الإداري أو تحديدها بفترة لا تتجاوز العام. 

وقد تم نقل 51 من الأسرى إلى سجن النقب للعزل، و37 أسيرا من سجن عوفر إلى الرملة، بينما نقل ثلاثة أسرى إلى مستشفى "أساف هروفيه"، وهم محمد النتشة وداود حمدان وطارق دعيس. 

وتعتقل إسرائيل زهاء خمسة آلاف فلسطيني بينهم أكثر من ألفي معتقل إداري. 

وفي إطار التضامن مع هؤلاء الأسرى المضربين عن الطعام منذ 16 يوما، خاض معتقلون فلسطينيون لدى إسرائيل أمس الخميس إضرابا عن الطعام ليوم واحد. 

وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان صحفي إن الخطوة تشمل المعتقلين من جميع التنظيمات الفلسطينية وفي جميع السجون الإسرائيلية لدعم المعتقلين الإداريين. 

وفي مطلع الشهر الجاري، دعا الأسرى المضربون عن الطعام إلى وقفة شعبية للتضامن معهم، تشمل كافة مكونات الشعب الفلسطيني ومؤسساته الوطنية.

وجاء ذلك في بيان أصدرته قيادة الإضراب عن الطعام، أشادت فيه بالموقف الشعبي الداعم، وبخطوات الإعلاميين لتفعيل قضية الأسرى، مؤكدة استمرار صمود المعتقلين "أمام بطش السجان، وجبروت المحتل رغم القهر"، خاصة في سجن النقب الصحراوي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة