هآرتس: قضية غولدستون ستتلاشى   
الثلاثاء 1430/10/16 هـ - الموافق 6/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:24 (مكة المكرمة)، 14:24 (غرينتش)

إسرائيل تسعى إلى نسيان تقرير غولدستون (رويترز-أرشيف)

تتوقع حكومة إسرائيل تلاشي قضية تقرير لجنة تقصي الحقائق التابعة للأمم المتحدة بشأن الحرب على غزة برئاسة القاضي ريتشارد غولدستون المعروف بـ(تقرير غولدستون) في الشهور المقبلة، وأصدرت تعليمات للمتحدثين باسمها بأن يتوقفوا عن التطرق للموضوع أمام وسائل الإعلام المحلية والأجنبية.

وذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية اليوم الثلاثاء أن جميع المتحدثين باسم الحكومة تلقوا تعليمات بعدم التطرق إلى الموضوع في حال سؤالهم عنه من قبل وسائل الإعلام الإسرائيلية والأجنبية.

ونقلت الصحيفة عن مصدر سياسي إسرائيلي قوله إن هذا التغيير في سياسة إسرائيل تم تنفيذه قبل أيام، ويقضي بالتوقف عن تناول الموضوع بشكل رسمي، وذلك على أثر سحب السلطة الوطنية الفلسطينية طلب التصويت على التقرير في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف.

وأضاف المصدر الإسرائيلي ذاته أن القرار جاء على خلفية رغبة إسرائيل في عدم إحراج الفلسطينيين من جهة، وعدم إعادة إثارة الموضوع في العناوين الرئيسية لوسائل الإعلام من الجهة الأخرى.

وقد أثار القرار الفلسطيني بعدم التصويت على تقرير غولدستون موجة غضب عارمة في صفوف الفلسطينيين، وصلت حد مطالبة الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالاستقالة بسبب مسؤوليته عن صدور هذا القرار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة