مصرع خمسة في اشتباكات جديدة بكوجرات   
الأحد 15/2/1423 هـ - الموافق 28/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رجل إطفاء يخمد النار في متجر احترق من جراء أعمال العنف الطائفي في أحمد آباد الأسبوع الماضي
قتلت الشرطة الهندية بالرصاص ثلاثة أشخاص وأصابت خمسة آخرين صباح اليوم لدى تفجر اشتباكات بين الهندوس والمسلمين في ولاية كوجرات التي تشهد أعمال عنف، وذلك قبل ساعات من بدء مسيرة للسلام في المدينة يشارك فيها سياسيون ورؤساء شركات مسلمون وهندوس.

ووردت أنباء عن وقوع اشتباكات متفرقة بين الهندوس والمسلمين وإحراق متاجر أيضا في بارودا التي تبعد 70 كلم جنوب مدينة أحمد آباد قتل فيها شخصان.

وقال مسؤول كبير بالشرطة إن المعلومات الأولية المتوافرة لديه تشير إلى أن ثلاثة أشخاص قتلوا عندما أطلقت الشرطة النار لتفريق جماعات من الهندوس والمسلمين كانت تقوم بإلقاء الحجارة وإحراق المنازل في منطقة مانينجار في أحمد آباد غرب الهند.

ولم تذكر الشرطة ما إذا كان القتلى من المسلمين أو الهندوس. وأضاف المسؤول أن الشرطة مازالت في حالة تأهب قصوى لمنع تجدد أعمال العنف.

وكان شخص قد لقي مصرعه وأصيب خمسة آخرون برصاص الشرطة الهندية في أعمال عنف شهدتها الولاية المضطربة أمس.

وبدأت موجة المواجهات الطائفية في ولاية كوجرات إثر تسبب مجهول في مقتل 59 هندوسيا حرقا داخل قطار يوم 27 فبراير/شباط الماضي.

ومنذ ذلك الحين قتل أكثر من 800 شخص -معظمهم من المسلمين- في أعمال انتقامية واشتباكات اعتبرت الأسوأ في الهند على مدار عشر سنوات، الأمر الذي شكل تهديدا لمستقبل حكومة رئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة