عمار الحكيم يؤكد أن والده لازال مريضا   
السبت 1428/10/1 هـ - الموافق 13/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:40 (مكة المكرمة)، 15:40 (غرينتش)

عبدالعزيز الحكيم يحيي أنصاره أثناء ظهوره القصير أمام منزله ببغداد (الفرنسية)
عاد زعيم المجلس الإسلامي الأعلى في العراق عبد العزيز الحكيم إلى بغداد التي غادرها قبل خمسة أشهر لتلقي العلاج من مرض السرطان وسط تأكيدات نجله أنه لايزال مريضا للغاية.

وظهر الزعيم الشيعي للمرة الأولى في خمسة أشهر اليوم ولوح لحشد كبير عند منزله في جنوب بغداد بعد صلاة عيد الفطر.

وقال عمار الحكيم الذي أدار المجلس الأعلى الاسلامي العراقي أثناء مرض والده للمصلين أن الأطباء نصحوا والده بأن لا يؤم الصلاة الطويلة لعيد الفطر وأنه مريض جدا.

واحتفل سنة العراق مع عدد كبير من مسلمي العالم بأول أيام العيد أمس الجمعة فيما احتفل معظم الشيعة به اليوم.

وكان الحكيم قد غادر العراق إلى الولايات المتحدة قبل خمسة أشهر بترتيب من سلطاتها لإجراء فحوصات انتهت إلى أنه مصاب بسرطان الرئة. وانتقل الحكيم المعروف بأنه مدخن شره إلى إيران لتلقي العلاج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة