تصميم محركات بحث ثلاثية الأبعاد   
الاثنين 1425/3/20 هـ - الموافق 10/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وليد الشوبكي
يعكف أكثر من فريق أبحاث في مناطق مختلفة من العالم على تطوير جيل جديد من محركات البحث التي تعتمد على الرسومات التخطيطية ثلاثية الأبعاد.

وتسهل هذه المحركات على المستخدمين خاصة المهندسين ومصممي المنتجات الوصول إلى نتائج لم يكن البحث بالكلمات وحده ليحققها.

فرغم التطور الكبير في قطاع محركات البحث على الإنترنت يظل من الصعب أو ربما من المستحيل الوصول إلى الكثير من التصميمات أو التركيبات، كأجزاء في طائرة أو أشكال معمارية مثلا عبر وصفها بالكلمات.

ولهذا كان لابد من تطوير محركات بحث قادرة على التنقيب في عمق "كتالوجات" التصميمات ثلاثية الأبعاد المتاحة على شبكة الإنترنت العالمية.

أدى ذلك إلى بعض المبادرات لرأب هذه الفجوة. ففي جامعة بوردو الفرنسية يعمل البروفيسور كارثيك راماني على تطوير محرك بحث قادر على العثور على الأجزاء والتركيبات الصناعية والهندسية.

وسيكون على المستخدم أن "يرسم" شكلا تخطيطيا باستخدام فأرة الحاسوب، وسيستدعي هذا التخطيط الأولي نماذج مشابهة ومقابلة أكثر تعقيدا من قواعد البيانات المرتبطة بمحرك البحث.

وفي حالة عدم مطابقة نتائج البحث لما يحتاجه المهندسون أو المصممون فإن محرك البحث يظهر الهيكل التصميمي للتركيب الهندسي.

فيستطيع المستخدم أن يجري بعض التعديلات على هيكل إحدى النتائج البحثية بزيادة أو نقصان أحد الأبعاد، ثم يعيد البحث كرة أخرى عبر التعديل الجديد ليحصل على نتائج أكثر دقة.

وفي جامعة برنستن الأميركية أنجزت مجموعة من الباحثين فعلا بقيادة الدكتور توماس فونكهاوزر محركا بحثيا يعمل وفق التوجه الجديد ثلاثي الأبعاد. وسيعمل الجيل الجديد من محركات البحث على زيادة كفاءة مصممي المنتجات الذين يهدرون الكثير من الوقت في تصميم أجزاء وتركيبات هندسية قد تم تصميمها من قبل.

ومما لا شك فيه أن التطور في قدرات أجهزة الحاسوب وفي برامج النمذجة الحاسوبية قد ساعد على الوصول إلى هذه التقنية الجديدة.

ولا يعني ذلك بالطبع أن محركات البحث ثلاثي الأبعاد ستحل محل محركات البحث التقليدية (بالكلمات) سواء للمستخدم العادي أو المتخصص. فالبحث عن معلومة خاصة بمتحف مثلا يكون أيسر لو كتب المستخدم اسم ذلك المتحف، وليس عبر رسم شكل تخطيطي له.

ومع الازدهار الحالي الكبير لقطاع محركات البحث الذي يقود حاليا قاطرة قطاع التكنولوجيا عالميا خاصة مع الإعلان عن طرح أسهم شركة غوغل google للاكتتاب العام والذي قد يجلب أكثر من 2.7 مليار دولار للشركة، تتسارع الخطى للاستحواذ على حصص من السوق الكبير.

ومن هذه الخطى محركات البحث ثلاثي الأبعاد ومحركات البحث المتخصصة، مثل محرك scirus.com الذي تتمحور نتائج بحثه حول الدراسات والمقالات العلمية التي تحوي الكلمة أو الكلمات موضع البحث.
ــــــــــــــــــ
المحرر العلمي- الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة