بان يطالب برسالة قوية من قمة أممية بشأن تغير المناخ   
الخميس 1428/9/9 هـ - الموافق 20/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:09 (مكة المكرمة)، 21:09 (غرينتش)

انبعاث الغازات السبب الرئيسي لارتفاع حرارة الأرض (رويترز-أرشيف)
طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قمة للمنظمة الدولية -ستعقد الأسبوع المقبل بشأن تغير المناخ- بإرسال رسالة سياسية قوية حتى يتسنى التفاوض على اتفاق عالمي جديد جريء يتعلق بالبيئة.

وقال بان في مؤتمر صحفي "نشعر بالفعل بتأثير ارتفاع حرارة الأرض، لدينا موارد وتقنيات والشيء الوحيد الذي نفتقر إليه هو الإرادة السياسية"، مشددا على ضرورة اتخاذ إجراء قبل فوات الأوان.

وقال الأمين العام إنه تلقى تشجيعا من الاستجابة للقمة التي دعا لعقدها في نيويورك يوم 24 سبتمبر/أيلول حيث أدرج حتى الآن حوالي ثمانين رئيس دولة وحكومة بين 154 سيتحدثون في المؤتمر، وسيسبق هذا الحدث الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة الذي يضم زعماء العالم.

ولن تكون قمة نيويورك منتدى للمفاوضات التي ستترك لاجتماع لوزراء البيئة برعاية الأمم المتحدة في ديسمبر/كانون الأول في بالي بإندونيسيا، لكنها يمكن أن تقدم دفعة كبيرة بحسب ما أشار إليه بان.

وتابع "أن ما نرغب في تحقيقه في نهاية هذا الاجتماع الخاص هو رسالة سياسية قوية على مستوى القادة من أجل المفاوضات الخاصة بتغير المناخ في بالي".

ويأمل دبلوماسيون أن يتفق اجتماع بالي على بدء محادثات لإيجاد اتفاق يخلف بروتوكول كيوتو وهو الاتفاق الوحيد في العالم بشأن خفض انبعاثات الكربون التي تتسبب في ارتفاع حرارة الأرض وينتهي سريان هذا البروتوكول في 2012.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة