كويتيون يعتصمون للمطالبة بإقالة رئيس اتحاد كرة القدم   
السبت 29/1/1436 هـ - الموافق 22/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 2:23 (مكة المكرمة)، 23:23 (غرينتش)

اعتصم عشرات الكويتيين الجمعة أمام مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم مطالبين برحيل رئيسه الشيخ طلال فهد الأحمد الصباح احتجاجا على خروج منتخبهم من دور المجموعات لبطولة كأس الخليج المقامة حاليا بالسعودية.

وجاء الاعتصام تلبية لدعوات أطلقت على وسائل التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، حيث خلف خروج منتخب الكويت ردود فعل شعبية ونيابية غاضبة طالبت برحيل رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم.

وتلقى منتخب الكويت هزيمة ثقيلة من نظيره العماني بخمسة أهداف مقابل لا شيء في النسخة الـ22 لكأس الخليج (خليجي22) ليخرج على إثرها من الدور الأول للبطولة.

وقال النائب المستقل في البرلمان الكويتي نبيل الفضل في تصريح صحفي إن "اتحاد الكرة سيئ للغاية ويستحق الرحيل"، وطالب أيضا بضرورة "إقالة الطاقمين الإداري والتدريبي للمنتخب الوطني"، مشيرا إلى أنه سيدعو لعقد جلسة برلمانية خاصة لمناقشة الوضع الرياضي المتردي، حسب قوله.

كما كان رحيل الاتحاد الكويتي لكرة القدم مطلبا تبناه في تصريحات صحفية كل من النائبين المستقلين عودة الرويعي وعبد الله الطريجي، لكن النائب راكان النصف (مستقل) اتخذ موقفا مغايرا واعتبر أنه "لا يمكن لرياضة أن تنهض بردود الأفعال".

وكان رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم قد أكد أن الجهاز الفني للمنتخب بقيادة البرازيلي جورفان فييرا مستمر في عمله رغم الخسارة الثقيلة أمام عمان والخروج من الدور الأول لـ"خليجي22" في الرياض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة