اتفاق هدنة في نيبال بين الحكومة والمقاتلين الماويين   
الأربعاء 1423/11/27 هـ - الموافق 29/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جثث عدد من المقاتلين الماويين قتلتهم القوات الحكومية أثناء معركة بين الجانبين (أرشيف)
قال وزير نيبالي إن الحكومة النيبالية والمقاتلين الماويين وافقا على اتفاق لوقف إطلاق النار بينهما بعد 14 شهرا من الصراع الدامي أعقبت انهيار هدنة سابقة بين الجانبين.

فقد أكد وزير العمل والتخطيط ناريان سنغ بون الذي أصبح مسؤولا عن ملف التفاوض مع الماويين، أن الجانبين توصلا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار مشيرا إلى أن محادثات السلام ستنطلق قريبا جدا.

لكن محللين شككوا في جدية هذا الاتفاق قائلين إن الجانبين لم يقتربا حتى الآن من حل القضايا الخلافية العالقة بينهما، وحذروا من أن تحقيق سلام دائم يبقى هدفا بعيد المنال.

وجاء هذا الاتفاق بعدما أسقطت الحكومة النيبالية سرا مكافأة رصدتها للقبض على قادة الماويين، وألغت قرارا باعتبار الماويين منظمة إرهابية.

ويطالب الماويون بإنهاء العمليات العسكرية التي يشنها الجيش الحكومي عليهم منذ انسحابهم من محادثات السلام العام الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن المقاتلين الماويين يقودون تمردا عسكريا للإطاحة بالنظام الملكي الدستوري في البلاد منذ عام 1996 أسفر عن مقتل أكثر من سبعة آلاف شخص. ولم تفلح جهود الحكومة والمتمردين في وضع حد للعنف في البلاد رغم إجراء الجانبين عددا من جولات المحادثات بهدف إحلال السلام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة