دول غرب أفريقيا تدعو لهدنة فورية في ليبيريا   
السبت 1423/3/6 هـ - الموافق 18/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عدد من أعضاء حركة الليبيريين المتحدة للمصالحة والديمقراطية (أرشيف)
دعت دول غرب أفريقيا إلى وقف إطلاق النار بشكل فوري في ليبيريا وقالت إنها قد ترسل قوات لحفظ السلام من أجل وقف التمرد الذي يقوده معارضون بقيادة حركة الليبيريين المتحدة للمصالحة والديمقراطية منذ مدة طويلة للإطاحة بالرئيس تشارلز تايلور.

وأعلنت كتلة إيكواس وهي أكبر تجمع اقتصادي إقليمي لغرب أفريقيا في بيان صدر بعد اجتماع قمة عقد أمس في مدينة ياموسوكرو عاصمة ساحل العاج أنها ستسعى إلى الحصول على دعم من أوروبا والولايات المتحدة لخطة السلام الليبيرية.

وقال البيان إن "إيكواس تدعو المتحاربين إلى الالتزام بوقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار وتشجيع عقد مؤتمر مائدة مستديرة بين القوى السياسية في ليبيريا".

وتقع اشتباكات متقطعة بين المتمردين الذين يعملون من قواعد في غينيا والقوات الموالية لتايلور منذ نحو عامين في أحدث دائرة من الحرب التي يشهدها المثلث الغني بالألماس والذي يضم ليبيريا وسيراليون وغينيا.

ويتهم المتمردون تايلور بزعزعة استقرار ليبيريا وهو اتهام وجهه أيضا مجلس الأمن الدولي الذي وضع تايلور في القائمة السوداء وفرض حظرا على الأسلحة وعقوبات أخرى على حكومته.

ويعارض تكتل إيكواس الذي تسيطر عليه نيجيريا محاولات الإطاحة بتايلور بالقوة، وقال الأمين التنفيذي للتكتل محمد بن شامباس أمس إن إيكواس لن يعترف بالمتمردين إذا أطاحوا بتايلور.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة