خامنئي يؤكد عزم إيران امتلاك التكنولوجيا النووية   
الثلاثاء 1429/5/30 هـ - الموافق 3/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:38 (مكة المكرمة)، 10:38 (غرينتش)
علي خامنئي اعتبر أن امتلاك القنبلة النووية أمر لا فائدة منه (الفرنسية-أرشيف)

رفض المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران آية الله علي خامنئي بشدة الاتهامات الموجهة إلى طهران بالسعي لامتلاك سلاح نووي، مؤكدا أن حيازة القنبلة النووية أمر لا فائدة منه وأن بلاده ستمضي قدما في امتلاك التكنولوجيا النووية السلمية.
 
وقال خامنئي في كلمة بثها التلفزيون الرسمي على الهواء "نسعى لامتلاك الطاقة النووية لأهداف سلمية وسنواصل هذا الطريق رغما عن أعدائنا, وسنحقق هذا الهدف".
 
وأضاف "لا يمكن لأي دولة حكيمة اليوم أن تعمل على صنع سلاح نووي, فهذا مناف للمنطق, القنابل النووية غير مفيدة لأنه لا يمكن استخدامها, وأعداء إيران يعرفون جيدا أن الأسلحة النووية لا فائدة لها".
 
يأتي ذلك ردا على المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الذي طلب من إيران تقديم تقرير مفصل عن برنامجها النووي خاصة المزاعم المتعلقة بإخفائها معلومات تخص برنامجا للتسلح.
 
وأعدت القوى الغربية حزمة حوافز جديدة لإيران إذا علقت أنشطتها النووية الحساسة, وهو أمر ترفضه طهران. ويتوقع أن يصل منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا إلى طهران قريبا لعرض حزمة الحوافز.
 
وتتهم الولايات المتحدة إيران بالسعي لتصنيع أسلحة نووية, لكن إيران تنفي الاتهام وتصر على المضي بامتلاك التكنولوجيا النووية. هذا الرفض حمل الأمم المتحدة على إصدار ثلاث مجموعات من العقوبات ضد طهران منذ العام 2006.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة