قنابل أمام مكاتب مسؤولين باليونان   
السبت 5/11/1430 هـ - الموافق 24/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 4:30 (مكة المكرمة)، 1:30 (غرينتش)

إحدى القنابل انفجرت لكنها لم تخلف ضحايا حسب ما قالته الشرطة (رويترز-أرشيف)
قالت الشرطة اليونانية إن قنابل بدائية الصنع وضعت أمام مكاتب حزبية لوزير اشتراكي جديد ونائب وزير في مدينة سالانيك بشمال اليونان يوم أمس الجمعة.

وقال متحدث باسم الشرطة إن إحدى هذه القنابل -وهي مكونة من ثلاث أسطوانات غاز- انفجرت خارج المكتب الحزبي لسبيروس فوجياس، نائب وزير الحماية المدنية، لكنها لم تخلف إصابات.

وأضاف المتحدث أن قنبلتين أخريين وضعتا خارج المكاتب الحزبية لوزير العدل هاريس كاستانيديس، ونائب في الحزب الاشتراكي في المدينة، لكنهما لم تنفجرا.

وتعد هذه التفجيرات الأحدث في سلسلة من هجمات بالقنابل وأسطوانات الغاز تشنها جماعات يسارية هزت اليونان منذ أن أسفر إطلاق الشرطة الرصاص على مراهق في ديسمبر/كانون الأول الماضي عن أسوأ موجة شغب تشهدها اليونان.

ووصلت حكومة اشتراكية جديدة إلى السلطة في اليونان بعد الانتخابات المبكرة التي أجريت في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، لتحل محل المحافظين الذين حكموا اليونان منذ عام 2004.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة