الرئيس الصومالي يمدد ولاية رئيس وزرائه   
الثلاثاء 1425/11/3 هـ - الموافق 14/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 21:49 (مكة المكرمة)، 18:49 (غرينتش)

الرئيس الصومالي طالب رئيس وزرائه بإجراء تعديلات في حكومته
(رويترز- أرشيف)

قال مصدر مقرب من الرئاسة الصومالية إن الرئيس عبد الله يوسف أحمد سيمدد ولاية رئيس الحكومة الحالي محمد علي جيدي رغم حجب البرلمان الثقة عن هذه الحكومة.

وأوضح المصدر أن الرئيس سيعين جيدي خلال 48 ساعة بشرط أن يطلب مجددا ثقة البرلمان وأن يجري تعديلات طفيفة في تشكيلة الحكومة الجديدة التي شكلت قبل 11 يوما لتهدئة مخاوف البرلمانيين.

ويتناقض هذا التصريح مع إعلان نائب رئيس البرلمان دلحة عمر أن الرئيس الصومالي قبل قرار البرلمان بحجب الثقة عن حكومة جيدي ووافق على تعيين رئيس جديد للوزراء.

وقال عمر إن الرئيس الصومالي اتخذ قراره خلال اجتماع مع رئيس البرلمان شريف حسن شيخ آدن وجدي أمس الأحد في نيروبي.

وحجب البرلمان الصومالي في جلسة عقدها السبت في نيروبي الثقة عن رئيس الوزراء الصومالي وحكومته بمصادقة غالبية أعضائه.

وقد رفضت الحكومة هذا القرار، ووصف الناطق باسمها عملية التصويت بأنها غير قانونية, مؤكدا أن فريق رئيس الحكومة باق في مكانه.

وكان محمد جيدي عين في منصبه في الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي وشكل حكومته منذ عشرة أيام فقط، لتكون أول حكومة تعترف بها غالبية العشائر التي تتقاسم السيطرة على الصومال منذ سقوط الرئيس محمد سياد بري عام 1991.

إلا أن نوابا في البرلمان اتهموه بنيل منصبه بطريقة غير شرعية وبالإخلال بمبدأ التقاسم العادل للسلطة بين العشائر الأساسية الخمس في البلاد.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة