بذرة القطن المعدلة تطعم نصف مليار جائع سنويا   
الأربعاء 1427/11/2 هـ - الموافق 22/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:13 (مكة المكرمة)، 21:13 (غرينتش)
البذرة يمكن طحنها لاستخراج الدقيق (أرشيف)
نجح باحثون بمجال التقنية الحيوية للنباتات في تعديل خصائص وراثية للنبات تجعل بذرة القطن، الذي يستخدم في صناعة الأقمشة، تنتج كمية أقل من مادة جوسيبول الكيمياوية السامة مما يجعلها صالحة للاستهلاك البشري.
 
وأكد الباحث كيرتي راثور من جامعة تكساس الأميركية أن البذرة المعدلة ذات مذاق جيد يشبه طعم الحمص، ويمكن طحنها لاستخراج الدقيق.
 
وأضاف أنه إذا تم استغلال كل بذور القطن التي يتم إنتاجها من أجل تغذية الإنسان فإنها يمكن أن تفي بحاجات 500 مليون شخص سنويا خصوصا وأنها غنية بالبروتين، وهي تتفق مع شروط وضعتها منظمة الصحة العالمية وإدارة الأغذية والعقاقير الأميركية للطعام.
 
يُذكر أن نبتة القطن تنتج بأكثر من ثمانين دولة من العالم النامي، غير أن تقديرات الباحثين تشير إلى أن الأمر قد يستغرق عشر سنوات على الأقل لإنتاج قطن بهذه الصفات على نطاق واسع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة