كتلتان مؤيدتان لشيفرنادزه تتقدمان بالانتخابات التشريعية   
الخميس 1424/9/26 هـ - الموافق 20/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

امرأة تدلي بصوتها في الانتخابات التشريعية التي جرت في الثاني من الشهرى الجاري بجورجيا (الفرنسية)
أعلنت اللجنة الانتخابية المركزية في جورجيا اليوم الخميس عن تقدم كتلتين مواليتين للرئيس الجورجي إدوارد شيفرنادزه في نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت في الثاني من الشهر الجاري.

وأظهرت هذه النتائج التي لا تتعلق سوى بالنواب الذين ينتخبون بالاقتراع النسبي أي 150 من أصل 235 مقعدا في البرلمان (الـ85 الباقون يعينون على أساس الدائرة الواحدة) أن تنظيم "من أجل جورجيا جديدة" سيشغل 38 مقعدا في البرلمان بعد أن حصل على 21.32% من الأصوات.

ويأتي في المرتبة الثانية حزب التجديد بزعامة أصلان أباشيدزه بحصوله على 18.84% من الأصوات أي 33 مقعدا. وقد انضم هذا الحزب مؤخرا إلى التنظيم الموالي للرئيس إدوارد شيفرنادزه.

وفي المرتبة الثالث حلت الحركة الوطنية بزعامة ميخائيل ساكاشفيلي قائد المعارضة المتشددة بحصولها على 18.08% من الأصوات أي 32 مقعدا.

وتدخل ثلاثة أحزاب أخرى إلى البرلمان, الحزب العمالي بـ12.04% من الأصوات (20 مقعدا) والكتلة الديمقراطية 8.79% (15 مقعدا) واليمين الجديد 7.35% من الأصوات (12 مقعدا).

ويفترض أن يحصل أي حزب على أكثر من 7% من الأصوات ليتمكن من دخول البرلمان لولاية من أربع سنوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة