نتائج فرنسية رائعة بدوري أبطال أوروبا   
الخميس 12/9/1424 هـ - الموافق 6/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

البرازيلي إيلبر حقق الفوز لليون على فريقه السابق (الفرنسية)
حقق الفرنسيون نتائج باهرة في مباريات الأربعاء بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم حيث حقق موناكو فوزا قياسيا على ديبورتيفو كورونا الإسباني 8-3 وانتزع ليون فوزا ثمينا على ملعب بايرن ميونيخ الألماني 2-1 فيما لحق يوفنتوس الإيطالي بريال مدريد الإسباني إلى الدور الثاني.

وتقدم ليون على مضيفه في ملعب ميونيخ الأولمبي بهدف مبكر من ركلة حرة في الدقيقة 6 تصدى لها البرازيلي جونينيو وعجز الحارس العملاق أوليفر كان عن التصدي لها.

لكن الرد الألماني جاء سريعا حيث سجل الهولندي روي مكاي هدف التعادل في الدقيقة 14 وهو هدفه الرابع في المسابقة الأوروبية هذا الموسم.

وجاءت الضربة القاضية لبايرن عن طريق مهاجمه السابق البرازيلي جيوفاني إيلبير الذي سجل هدف الفوز في الدقيقة 53.

وفي نفس المجموعة فاز سلتيك الأسكتلندي بملعبه على أندرلخت البلجيكي 3-1.

احتفال لاعبي موناكو بالتسجيل بمرمى ديبورتيفو تكرر ثماني مرات (الفرنسية)

فوز ساحق لموناكو
وفي المجموعة الثالثة حقق موناكو أعلى نتيجة في تاريخ المسابقة منذ اعتماد نظامها الجديد مطلع التسعينيات بسحقه ديبورتيفو كورونا الإسباني 8-3 في مباراة مثيرة.

ومع غياب الإسباني فرناندو مورينتيس عن صفوف موناكو بسبب الإصابة فقد حمل الكرواتي دادو برسو لواء التهديف وسجل أربعة أهداف بمفرده فيما تناوب على الأربعة الأخرى زملاؤه جيروم روثين ولودفيك جيولي وباروسلاف بلاسيل وإدوار سيسيه.

أما أهداف ديبورتيفو فسجل منها النجم دييغو تريستان هدفين رائعين وأضاف زميله ليونيل سكالوني هدفا ثالثا.

وفي المجموعة ذاتها, تغلب أيندهوفن الهولندي على أيك أثينا اليوناني بهدف سجله المدافع ويلفريد بوما في الدقيقة 51.

لاعبو أرسنال يحتفلون بالهدف الثمين (الفرنسية)
تعادل إنتر وفوز أرسنال
وفي المجموعة الثانية, شهد ملعب سان سيرو الشهير سقوط إنتر ميلان الإيطالي في فخ التعادل مع لوكوموتيف موسكو الروسي 1-1.

ورغم البداية القوية للفريق الزائر فقد بادر صاحب الملعب بالتسجيل عن طريق ألفارو ريكاوب لاعب أوروغواي في الدقيقة 14.

لكن الفريق الروسي نجح في انتزاع نقطة التعادل عندما سجله لاعبه دميتري لوسكوف في الدقيقة 54.

وعلى ملعب هايبري عانى أرسنال كثيرا قبل أن يحقق فوزا بالغ الأهمية على دينامو كييف الأوكراني وانتظر حتى قبل نهاية المباراة بدقيقتين ليسجل له مدافعه أشلي كول هدف الإنقاذ.

وحاول أرسنال التسجيل مبكرا ليحقق فوزه الأول في أربع مباريات لكنه واجه دفاعا منظما من الفريق الأوكراني لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وشهد الشوط الثاني ضياع العديد من الفرص للأرسنال خاصة من المهاجم الفرنسي تييري هنري ولاعب الوسط البرازيلي جلبرتو سيلفا حتى جاء الهدف أخيرا عن طريق المدافع أشلي كول.

تأهل يوفنتوس
وفي المجموعة الرابعة تعادل يوفنتوس وصيف بطل الموسم الماضي مع ريال سوسييداد ليلحق بريال مدريد الذي كان أول المتأهلين إلى الدور الثاني للبطولة.

من جهة أخرى حقق أولمبياكوس اليوناني فوزا ثمينا على غلطة سراي التركي بثلاثة أهداف نظيفة، في مباراة مثيرة شهدت أخطاء بالجملة من دفاع غلطة سراي بقيادة الهولندي الدولي فرانك دي بوير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة