وفاة الزعيم الأسبق للقبارصة الأتراك   
السبت 1433/2/20 هـ - الموافق 14/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 5:04 (مكة المكرمة)، 2:04 (غرينتش)

رؤوف دنكطاش تزعم أتراك قبرص طوال 40 سنة قبل أن يعتزل السياسة (الأوروبية-أرشيف)

توفي الجمعة الزعيم الأسبق للقبارصة الأتراك رؤوف دنكطاش بعد صراع مع المرض عن عمر ناهز 88 عاما
. وقد تدهورت الحالة الصحية لهذا الزعيم خلال العقد المنصرم.

وقال أفراد أسرة الزعيم الأسبق للقبارصة الأتراك وأطباء إن دنكطاش توفي الجمعة حيث نقل إلى المستشفى في الثامن من يناير/كانون الثاني الجاري إثر إصابته بالجفاف الذي تحول سريعا إلى فشل لأجهزة الجسم.

ويعد دنكطاش من أشد مؤيدي استقلال القبارصة الأتراك، وكان شخصية محورية في الصراع العرقي في قبرص المستمر منذ عقود، وهو أول رئيس لقبرص الشمالية وقد تولى رئاستها بين عامي 1983 و2005.

وانسحب دنكطاش من الحياة السياسية منذ 2005 وخضع لعملية جراحية في يوليو/تموز الماضي في مستشفى عسكري في أنقرة، لكن حالته لم تتحسن بسبب بعض التعقيدات الناجمة عن تقدمه في السن.

ومثل هذا المحامي المتخرج من بريطانيا المجموعةَ القبرصية التركية طوال أربعين سنة قضى نصفها زعيما لجمهورية شمال قبرص التركية المعلنة من طرف واحد عام 1983 والتي لم تعترف بها سوى أنقرة.

ورغم دفاعه الشديد عن القومية التركية فإن القبارصة الأتراك لم يأخذوا برأيه وصوتوا بكثافة لصالح خطة إعادة توحيد الجزيرة التي طرحتها الأمم المتحدة في استفتاء في أبريل/نيسان 2004 مما دفع به السنة التالية إلى عدم الترشح للانتخابات.

يذكر أن عملية السلام فشلت بعد أن رفض قسم كبير من القبارصة اليونانيين الخطة وانضمت قبرص إلى الاتحاد الأوروبي جزيرة منقسمة.

وانقسمت قبرص عام 1974 عندما اجتاحت تركيا شمال الجزيرة بعد انقلاب دبره قوميون قبارصة يونانيون يهدف إلى ضم الجزيرة إلى اليونان
.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة