مسلحون يهاجمون معسكرا للدرك في ساحل العاج   
الجمعة 1426/11/2 هـ - الموافق 2/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 5:41 (مكة المكرمة)، 2:41 (غرينتش)

المواجهات تتجدد من حين لآخر بساحل العاج رغم الهدنة بين الحكومة والمتمردين
(الفرنسية-أرشيف)

هاجم نحو 20 مسلحا لم تعرف هويتهم بعد معسكر أغبان التابع للدرك في أبيدجان كبرى مدن ساحل العاج.

ونزلت دبابات إلى شوارع أبيدجان، وقال مصدر عسكري إن قوات الأمن وضعت في حالة تأهب قصوى.

وأكد مصدر مقرب من قيادة أركان القوات الوطنية المسلحة الموالية للحكومة أن الجيش يسيطر على الوضع ويقوم بعمليات تمشيط في المنطقة.

ولم ترد بعد أنباء عن وقوع إصابات من جراء هذا الهجوم، لكن الطرق المؤدية إلى أبيدجان وحولها أغلقت.

وأشار تحذير أمني في السفارة الفرنسية إلى وقوع إطلاق رصاص في منطقتين أخريين في جنوب المدينة وشرقها.

ومازال التوتر يسود ساحل العاج الواقعة في غرب أفريقيا منذ الحرب الأهلية التي دارت رحاها عام 2002 وذلك على الرغم من هدنة بين المتمردين وحكومة الرئيس لوارن غباغبو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة