بولندا تعتقل عميل موساد بقضية المبحوح   
السبت 1431/6/29 هـ - الموافق 12/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:35 (مكة المكرمة)، 16:35 (غرينتش)

شرطة دبي عممت صورا للعملاء الذين شاركوا باغتيال المبحوح (الفرنسية-أرشيف) 

أكد متحدث باسم المدعي العام الاتحادي الألماني ما سبق وقالته مجلة دير شبيغل الألمانية إن الشرطة البولندية اعتقلت عميلا للموساد مشتبها به تبحث عنه ألمانيا على خلفية اغتيال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في دبي محمود المبحوح.

وذكرت المجلة -في عددها المقرر صدوره بعد غد الاثنين- أن شرطة الحدود البولندية ألقت القبض على الرجل في مطار وارسو أثناء محاولته دخول البلاد بجواز سفر صادر باسم أوري برودسكي قبل عدة أيام.

وجاء في تقرير المجلة أن "برودسكي" -الذي يحمل الجنسية الإسرائيلية- مشتبه في أنه شارك في الإعدادات اللوجستية لاغتيال المبحوح في دبي.

وقال المتحدث إنه تم اعتقال هذا الشخص للاشتباه فيه بتهمة الحصول بشكل غير مشروع على جواز سفر ألماني، مشيرا إلى أن أمر تسليم المشتبه فيه إلى ألمانيا يعود للسلطات في بولندا.

ووفقا للصحيفة ذاتها، فقد طلبت ألمانيا تسليم برودسكي عقب القبض عليه في بولندا.

وذكرت المجلة أن عملية القبض على العميل المشتبه فيه أدت إلى مشكلات دبلوماسية، حيث تدخلت السفارة الإسرائيلية في وارسو عقب اعتقال برودسكي لدى الحكومة البولندية وطلبت عدم تسليمه إلى ألمانيا.

ووفقا لبيانات المحققين الألمانيين اصطحب برودسكي عميل موساد أخر مشتبها فيه خلال التقدم بطلب لمكتب سجل السكان في مدينة كولونيا غربي ألمانيا لإصدار جواز سفر ألماني ربيع عام 2009.

وبجواز السفر الألماني المحرر باسم "ميشائيل بودنهايمر" دخل أحد الأشخاص المشتبه في قيامهم بقتل المبحوح إلى دبي قبيل عملية الاغتيال، ثم غادر البلاد عقب العملية بفترة قصيرة.

بيان لعائلة المبحوح
"
طالبت عائلة المبحوح في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه الإمارات العربية المتحدة بالتحرك العاجل من أجل المطالبة بتسلم المشتبه به لاستكمال التحقيقات ومحاكمته على أراضيها

"
من جانبها أعربت عائلة محمود المبحوح عن فرحتها بشأن الأنباء التي تحدثت عن اعتقال أحد المشتبه بهم في جريمة الاغتيال معتبرة أن ذلك يدل على أن العالم بأسره يرفض مثل هذه الجرائم التي ترتكب بدم بارد.

وطالبت العائلة في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه  دولة الإمارات العربية المتحدة بالتحرك العاجل من أجل المطالبة بتسلم المشتبه به لاستكمال التحقيقات ومحاكمته على أراضيها.

يذكر أن فرقة من الموساد مكونة من 26 شخصا على الأقل قتلت المبحوح في 19 يناير/كانون الثاني الماضي في دبي.

وتم التعرف على هويات منفذي العملية من خلال كاميرات المراقبة التي صورت العديد من العملاء أثناء عملية الاغتيال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة