مقتل ثلاثة بغارة أميركية بوزيرستان   
الثلاثاء 1430/12/21 هـ - الموافق 8/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 6:34 (مكة المكرمة)، 3:34 (غرينتش)
 
قال مراسل الجزيرة في باكستان إن ثلاثة أشخاص قتلوا في وقت مبكر من صباح اليوم في غارة لطائرة بدون طيار يعتقد أنها أميركية بولاية وزيرستان, بعد يوم من سقوط عشرات القتلى والجرحى في سلسلة تفجيرات هزت مدينتا لاهور وبيشاور.
 
وأكد مسؤولو مخابرات أن الطائرة بدون طيار أطلقت صاروخين على موقع لتنظيم القاعدة وطالبان بمنطقة سبلغا قرب ميران شاه على الحدود الأفغانية.
 
وجاء هذا التطور بعد مقتل ما لا يقل عن 35 شخصا وجرح نحو مائة آخرين في انفجارين هزا أحد الأسواق الشعبية المزدحمة بمدينة لاهور عاصمة إقليم البنجاب شرقي باكستان, وانفجار آخر بقنبلة في بيشاور شمال غرب البلاد خلف 11 قتيلا وعشرات الجرحى.
 
صعوبة الإنقاذ
وقال مراسل الجزيرة في باكستان أحمد بركات إن عدد قتلى تفجيري لاهور مرشح للارتفاع، موضحا أن فرق الإنقاذ تجد صعوبة في الوصول إلى موقع التفجيرين لانتشال جثث القتلى ونقل المصابين للمستشفيات القريبة.

وأشار المراسل إلى أن أحد التفجيرين تم عن طريق حقيبة مفخخة والثاني عن طريق دراجة نارية مفخخة، وقال إن سكانا محليين أبلغوا الشرطة قبل وقوع التفجيرين بوجود مواد مشتبه فيها في السوق، لكن الانفجارين وقعا قبل وصول الشرطة إلى الموقع.

وقال متحدث باسم الشرطة الباكستانية إن القوات الأمنية هرعت إلى موقع التفجيرين للكشف عن ملابساتهما، ولم يدل المتحدث بالمزيد من التفاصيل.

وأظهرت صور تلفزيونية النيران وهي تلتهم عددا من السيارات والمحال التجارية في موقع التفجيرين اللذين لم تعلن أي جهة بعد المسؤولية عنهما،
وأشار المراسل إلى وقوع انفجار آخر في كويتا شمال غرب باكستان خلف عددا من القتلى والجرحى.

تفجير بيشاور
وتأتي هذه التفجيرات بعد ساعات قليلة من مقتل 11 شخصا على الأقل وجرح 45 آخرين في تفجير خارج مقر محكمة في بيشاور شمال غرب البلاد قرب الحدود مع أفغانستان.

وقال الوزير الإقليمي بشير بيلور إن المهاجم حاول تفجير سيارته المفخخة داخل مبنى المحكمة، لكن الإجراءات الأمنية حالت دون ذلك، مضيفا أن شرطيين ومحاميين كانوا بين الجرحى.

وقال المسؤول الرفيع بالشرطة محمد كريم خان إن الانفجار وقع أمام المدخل الرئيسي للمحكمة، مشيرا إلى أن "الشرطة تحقق في الحادث".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة