بوش وبلير يشيدان بأداء قوات بلديهما في الحرب   
الجمعة 19/1/1424 هـ - الموافق 21/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش يبحث آخر تطورات الحرب على العراق مع كبار مساعديه

أشاد الرئيس الأميركي جورج بوش بأداء الجنود الأميركيين في الحرب على العراق، وقال إنهم يؤدون عملهم بشجاعة وكفاءة كبيرة. وأضاف أثناء اجتماع مع أركان حكومته أن هذه الحرب تهدف إلى جعل العالم أكثر أمانا وترسيخ أمن الولايات المتحدة.

وأشار بوش إلى أنه استمع إلى وزير الدفاع دونالد رمسفيلد الذي أطلعه على المراحل الأولى للحرب، موضحا أن هذا الاجتماع أتاح "بحث إستراتيجيتنا لجعل العالم أكثر استقرارا وبلدنا أكثر أمانا وجعل حياة مواطنينا جيدة ومزدهرة قدر المستطاع".

وأوضح أنه استمع أيضا إلى وزير الخارجية كولن باول الذي حدثه عن تحالف المتطوعين الذي يزداد والمؤلف من دول تدعم رغبة بلاده في السلام والحرية، مشيرا إلى أن 40 بلدا انضم الآن إلى الحرب.

وفي وقت سابق دعا وزير الدفاع الأميركي الضباط العراقيين إلى عدم المقاومة وإلى الاستسلام لما يسمى قوات التحالف التي تستعد لغزو العراق، وناشد بشكل مباشر الجيش العراقي عدم اتباع أي أوامر ربما تصدر لهم باستخدام أسلحة كيميائية أو بيولوجية.

وقال رمسفيلد في مؤتمر صحفي "يجب أن يسأل الجنود والضباط العراقيون أنفسهم ما إذا كانوا يريدون الموت وهم يقاتلون من أجل نظام محكوم عليه بالانهيار أم أنهم يريدون الحياة ومساعدة الشعب العراقي في تحرير بلادهم ولعب دور في عراق حر جديد". وناشد أيضا المدنيين العراقيين البقاء في منازلهم وعدم الفرار من البلاد.

توني بلير أثناء مؤتمر صحفي سابق

تصريحات بلير
وفي لندن أكد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أن القوات البريطانية بدأت بعمليات جوية وبرية وبحرية في الحرب على العراق.

وقال بلير في كلمة مسجلة مسبقا وجهها الخميس عبر التلفزيون البريطاني إن هدف هذه الحرب هو الإطاحة بالرئيس العراقي من السلطة ونزع أسلحة الدمار الشامل التي يملكها، مشيرا إلى أن بريطانيا لم تكن مطلقا "أمة تختبئ في المؤخرة".

وشدد على أن الحرب لا تستهدف الشعب العراقي وتعهد بمساعدته على التقدم نحو الديمقراطية، وأضاف أن الالتزام البريطاني بالجهود الإنسانية في عراق ما بعد صدام سيكون كاملا مع احتجاز عوائد النفط العراقي في صندوق تابع للأمم المتحدة لصالح الشعب العراقي.

وأقر بلير الحليف الوثيق للولايات المتحدة بوجود معارضة داخلية للحرب على العراق، لكنه قال إنه يعلم أن البريطانيين سيقفون صفا واحدا وراء قواتهم المسلحة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة