تعادل ثمين للريال مع بايرن ميونخ في بطولة أوروبا   
الأربعاء 1425/1/4 هـ - الموافق 25/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لاعبو ريال مدريد يحتفلون بهدف التعادل الذي سجله روبرتو كارلوس (الفرنسية)

أهدر بايرن ميونخ الألماني فوزا مستحقا على ضيفه ريال مدريد الإسباني في مباراة الذهاب بالدور الثاني لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم التي أقيمت في ميونخ مساء أمس حيث تمكن الريال من انتزاع التعادل مستغلا خطأ للحارس الألماني الشهير أوليفر كان.

وباستثناء الدقائق العشر الأولى للمباراة التي استحوذ فيها لاعبو الفريق الإسباني على الكرة فقد دانت السيطرة طوال المباراة للفريق المضيف الذي تمكن من التقدم بهدف لنجم هجومه الهولندي روي مكاي في الدقيقة 75، بينما تألق حارس ريال مدريد إيكر كاسياس وأنقذ مرماه من عدة فرص محققة.

لكن ريال مدريد تمكن من تحقيق التعادل بعد 8 دقائق عندما سدد البرازيلي روبرتو كارلوس ركلة حرة من مسافة 40 مترا لتمر الكرة من تحت أوليفر كان وتتهادى داخل الشباك وسط ذهول أكثر من 60 ألفا من جماهير بايرن ميونخ.

البرازيلي إيدو لاعب أرسنال سجل هدفين لفريقه (الفرنسية)
فوز ثمين لأرسنال

وفي مدينة فيغو الإسبانية حقق أرسنال الإنجليزي أفضل النتائج بفوزه على سيلتا فيغو 3-2 في ذهاب الدور الثاني للبطولة الأوروبية.

افتتح البرازيلي إدوارد سيزار الشهير بإيدو التسجيل لأرسنال مستغلا تمريرة من الفرنسي روبير بيريس من ركلة حرة فتابع الكرة داخل الشباك بيسراه (18)، لكن سلتا رد بواسطة البرازيلي لويس إدواردو الذي يحمل اسم إيدو هو الآخر بضربة رأس في الدقيقة 27.

وعاد أرسنال للتقدم مرة أخرى عن طريق إيدو (58) لكن الفريق الإسباني سرعان ما تعادل مجددا بواسطة لاعبه خوسيه إيناسيو (64).

وفي النهاية كانت الكلمة الأخيرة لأرسنال عندما تبادل الفرنسي تييري هنري الكرة مع مواطنه روبير بيريس ليسدد الأخير كرة زاحفة داخل الشباك (80).

البرازيلي كاكا تألق في خط وسط ميلان (الفرنسية)
تعادل حامل اللقب
وفي براغ, خرج ميلان الإيطالي حامل اللقب بتعادل سلبي مع سبارتا براغ التشيكي في مباراة سيطر عليها الفريق الزائر لكنه واجه تألقا واضحا من الحارس يارومير بلازتش.

وأنقذ بلازتش مرماه من تسديدة مباغتة للإيطالي فيليبو إينزاغي إثر تمريرة من البرازيلي كاكا، ثم عاد لينقذ مرماه من كرة للهداف الأوكراني أندريه شفتشنكو، بينما تحول التألق في الدقائق الأخيرة للحارس البرازيلي ديدا الذي أنقذ ميلان من كرة خطرة قبل أن تتجاوز خط المرمى.

لوكوموتيف يفوز
وفي موسكو, حقق لوكوموتيف موسكو الروسي فوزا متواضعا على موناكو الفرنسي 2-1 لتصبح فرصة الأخير كبيرة في مباراة العودة.

سجل مارات إسماعيلوف (32) وفلاديمير مامينوف (59) هدفي لوكوموتيف موسكو, وفرناندو موريانتيس (69) هدف موناكو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة