مجلس الأمن يحقق في فضائح برنامج النفط العراقي   
الخميس 2/3/1425 هـ - الموافق 22/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

القرار يشجع الحكومات على التعاون في التحقيق (أرشيف ـ الفرنسية)
أيد مجلس الأمن مساء الأربعاء بالإجماع تحقيقا ستجريه الأمم المتحدة ويقوده الرئيس السابق لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي بول فولكر في برنامج العراق للنفط مقابل الغذاء الذي تشوبه فضائح.

ودعا فولكر والأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إلى صدور قرار يؤيد التحقيق كسبيل لإضفاء أرضية سياسية سليمة عليه لتشجيع الحكومات المشاركة في البرنامج على التعاون بشكل كامل.

وقال دبلوماسي روسي في وقت سابق هذا الأسبوع إن بلاده التي كانت مشاركا رئيسيا في البرنامج الذي انتهى العمل به العام الماضي، دفعت بداية بعدم ضرورة صدور قرار على أساس أن المجلس بعث في وقت سابق برسالة إلى أنان يدعم فيها التحقيق. لكن موسكو تخلت عن اعتراضها بعد أن تحدث أنان مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف مطلع الأسبوع.

كما استمع مجلس الأمن في جلسة مغلقة إلى تقرير يولي فرونتسوف المنسق السامي لموضوعي ممتلكات وأسرى الكويت، وندد المجلس بإعدام الأسرى على يد النظام العراقي السابق, وذلك في بيان تلاه رئيس الدورة الحالية لمجلس الأمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة