اليابان تمول متحفا مصريا بـ315 مليون دولار   
الخميس 1426/3/6 هـ - الموافق 14/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:23 (مكة المكرمة)، 16:23 (غرينتش)
أعلن وزير الثقافة المصري فاروق حسني اليوم الخميس أن اليابان وافقت على تمويل متحف جديد للآثار المصرية على مشارف القاهرة بإجمالي 315 مليون دولار منها 40 مليون دولار منحة ومبلغ 275 مليون دولار في شكل قروض.

وقال حسني اليوم إن المتحف الذي سيبدأ العمل فيه في مايو/ أيار القادم سيحتل مساحة 117 فدانا حيث من المقرر استكمال المتحف الذي وضعت تصميمه شركة إيرلندية خلال خمس سنوات على أن يغطي تكاليف إنشائه خلال 12 عاما.
 
ووصف حسني المتحف الكبير بأنه سيكون أكبر متاحف العالم ومن المتوقع أن يضم نحو 100 ألف قطعة أثرية منها مجموعة توت عنخ أمون الشهيرة في المتحف المصري بوسط القاهرة ليحل بذلك محل المتحف المصري الذي تجاوز عمره 100 عام.
 
يذكر أن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار زاهي حواس كان قد أكد العام الماضي أنه ستبدأ في المتحف المصري عملية تستغرق خمس سنوات لتصنيف وتسجيل نحو 90 ألف قطعة أثرية مخزنة في قبو المتحف.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة