الفيضانات تدمر مئات المنازل في زامبيا   
الجمعة 1421/11/30 هـ - الموافق 23/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فيضانات موزمبيق (أرشيف)
أفادت الأنباء الواردة من زامبيا أن الفيضانات التي نجمت عن هطول أمطار غزيرة لمدة ثلاثة أيام متواصلة أسفرت عن تدمير مئات المنازل، وإغلاق أحد أكبر مناجم النحاس في زامبيا. وينتظر الآلاف من متضرري الفيضانات في شرق البلاد وصول إمدادات إغاثة لهم.

وقال نائب وزير الإعلام الزامبي إن الحكومة أرسلت معونات عاجلة إلى نحو 15 ألف متضرر، غمرت المياه منازلهم في شرق البلاد، وأكد أن الوضع أصبح حرجا، وأن الحكومة بصدد إرسال 40 ألف طن من المواد الغذائية للمنطقة.

في هذه الأثناء ذكرت مصادر صحفية زامبية أن مياه الأمطار الغزيرة أدت إلى انهيار أكثر من مائتي منزل في ضواحي العاصمة لوساكا، وإلى تدمير 118 منزلا آخر في بلدة كيوتي، الواقعة على بعد 350 كلم شمال العاصمة.

من ناحية أخرى ذكرت شركة رون أنتيلوبي الزامبية للمناجم أن الشركة أغلقت منجما للنحاس في مدينة ليونشي الواقعة على بعد 300 كلم شمال العاصمة، بعد أن اجتاحت مياه الفيضانات أجزاء منه. وقال إن ارتفاع مياه الفيضانات وصل إلى 1900 قدم، وإن المنجم يفتقر إلى الأجهزة والمعدات اللازمة لضخ تلك المياه إلى الخارج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة