استفتاء حول توسيع صلاحيات رئيس الكونغو برازافيل   
الأحد 1422/11/7 هـ - الموافق 20/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يتوجه الناخبون في جمهورية الكونغو الشعبية (برازافيل) إلى صناديق الاقتراع اليوم للإدلاء بأصواتهم في استفتاء حول دستور جديد للبلاد من شأنه أن يمنح الرئيس صلاحيات أوسع. وقد دعت أحزاب المعارضة المواطنين إلى مقاطعة التصويت لرفضها مسودة التعديل الجديد على الدستور.

ومن المقرر أن يصوت أكثر من 1.6 مليون ناخب كونغولي اليوم في أكثر من ثلاثة آلاف مركز اقتراع حول اقتراح بمنح رئيس الدولة صلاحيات تنفيذية كاملة من بينها حق تعيين الوزراء وعزلهم.

وتقترح مسودة الدستور الجديد نظاما رئاسيا ينتخب فيه الرئيس لمدة سبع سنوات قابلة للتجديد لمرة واحدة، وبرلمان بمجلسين لا يملك سلطة عزل الرئيس. ومن المتوقع أن تجرى الانتخابات العامة في البلاد ما بين مارس/آذار ويونيو/حزيران القادم.

وقد انتقدت أحزاب المعارضة مسودة التعديل الجديد على الدستور وقالت إنه يمنح الرئيس الكثير من الصلاحيات، ودعت المواطنين إلى مقاطعة التصويت.

دينس ساسو نغيسو
وانتهت حملة الدعوة للاستفتاء الجمعة الماضي دون وقوع حوادث رئيسية تذكر. وقد ناشد الرئيس دينس ساسو نغيسو المواطنين إلى التصويت بنعم للدستور الجديد الذي قال إنه يمنح البلاد السلام والاستقرار.

يذكر أن نغيسو جاء إلى السلطة عام 1997 بعد الإطاحة بالرئيس السابق باسكال ليسوبا، لينهي حربا أهلية عصفت بالبلاد وأدت إلى مقتل آلاف الأشخاص وألحقت دمارا كبيرا بالمنشآت الحيوية في العاصمة برازافيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة