قوات حفتر تقصف زوارة وهجوم يستهدف الشرطة بطرابلس   
الجمعة 1436/6/14 هـ - الموافق 3/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:23 (مكة المكرمة)، 22:23 (غرينتش)

جدد الطيران التابع للواء المتقاعد خليفة حفتر الخميس قصفه مدينة زوارة (غربي ليبيا)، بينما قتل شرطي وجرح ثلاثة آخرون في هجوم بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين بالعاصمة الليبية طرابلس.

وقال المتحدث باسم الغرفة الأمنية بمدينة زوارة حافظ معمر لوكالة الأناضول إن طائرة حربية تابعة لقوات حفتر استهدفت مساء الخميس المطار المدني بالمدينة، مضيفا أن الأضرار اقتصرت على الجانب المادي دون تسجيل أي إصابات بشرية.

وكانت المدينة تعرضت مساء أمس -وخلال الأيام الماضية- لقصف جوي استهدف عددا من المباني العامة والمدنية، وقالت مصادر في المدينة إن تلك الغارات "لم تحقق أهدافها".

من جهة ثانية، أدانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا بشدة الغارات الجوية التي استهدفت مؤخرا مطار بلدة الزنتان (170 كيلومترا غرب طرابلس)، وقالت إن تلك الهجمات تعرض المدنيين والمنشآت المدنية للخطر، وتقوض جهود الحوار الذي يهدف إلى حل الأزمة الليبية.

وأضافت البعثة أن الهجمات على المنشآت المدنية قد تشكل جريمة حرب وفق القانون الإنساني الدولي، وحثت كافة الأطراف العسكرية على الامتناع عن اتخاذ إجراءات تزيد من حدة التوتر في وقت تُبذل فيه جهود كبيرة للوصول إلى وقف شامل لإطلاق النار.

وجاءت هذه الإدانة بعد يوم من إعلان المتحدث باسم مطار الزنتان عمر معتوق أن طائرة قصفت المطار صباح الأربعاء بسبع قذائف، سقطت إحداها قرب مبنى الركاب، وألحقت أضرارا بواجهته، لكنها لم توقع خسائر في الأرواح.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن استهداف المطار، غير أن مصدرا عسكريا في حكومة عبد الله الثني اتهم قوات فجر ليبيا المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام بالمسؤولية عن الهجوم. حيث تتحالف قوات بلدة الزنتان مع الحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل.

هجوم طرابلس
وفي طرابلس، قال المسؤول في مديرية أمن منطقة جنزور خليفة الناجح إن دورية مؤلفة من أربعة أفراد شرطة تعرضت صباح اليوم لوابل من رصاص مجهولين كانوا يستقلون سيارة بالطريق السريع في طرابلس، مما أسفر عن مقتل شرطي وإصابة الثلاثة الآخرين بجروح تتراوح بين الخطرة والمتوسطة، مضيفا أن "التحقيق لم يسفر عن كشف هوية المعتدين حتى الآن".

يذكر أن مسلحين استهدفوا الشهر الماضي عدة مقرات أمنية في طرابلس، حيث استهدفوا في إحدى الهجمات نقطة تفتيش بمنطقة جنزور ومركز شرطة في حي زاوية الدهماني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة