مصرع خبير متفجرات إندونيسي في انفجار قنبلة يدوية   
الأربعاء 7/5/1423 هـ - الموافق 17/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرطي إندونيسي يتفحص آثار دمار أحدثه انفجار قنبلة في جاكرتا (أرشيف)
لقي خبير متفجرات إندونيسي مصرعه أثناء محاولته إبطال مفعول قنبلة يدوية، وأصيب في الحادث ثلاثة من عناصر الشرطة بجروح خطيرة.

وقالت الشرطة إن القتيل والمصابين الثلاثة أعضاء في فريق المفرقعات التابع للشرطة الإندونيسية، وقد وقع الحادث في قاعدة للفرقة قرب باندونغ عاصمة جاوا الغربية.

وذكر قسم المعلومات بالشرطة الإندونيسية أن القتيل خبير في مجال المتفجرات منذ عشرين عاما، وأبانت متحدثة أن القتيل وعددا من زملائه كانوا يحاولون إبطال مفعول عدد من القنابل اليدوية القديمة عندما انفجرت إحداها لأسباب غير معروفة.

فقد طائرة
وعلى صعيد آخر قالت وسائل الإعلام المحلية في إندونيسيا اليوم إن طائرة على متنها عشرة أفراد فقدت بعد إقلاعها، ومن المعتقد أنها تحطمت في إقليم كلمنتان الشرقي في جزيرة بورنيو.

وذكرت صحيفة كومباس أن ثمانية ركاب واثنين من أفراد الطاقم كانوا على متن الطائرة التي كانت تحلق بين بلدتي تاراكان وكرايان عندما فقد الاتصال بها صباح أمس الثلاثاء.

وأضافت الصحيفة أن عملية البحث عن الطائرة مازالت جارية. ولم يرد أي تعليق حتى الآن من مسؤولي المطار في الإقليم.

ونقلت وكالة أنتارا للأنباء عن مسؤولين قولهم إن الطائرة تتبع لإدارة كلمنتان الشرقية، غير أنها انضمت لتعمل ضمن عمليات مطار بورنيو بين تاراكان وكرايان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة